أندية دوري الخليج العربي تتحفظ على مستوى التحكيم

 

سجلت أندية دوري الخليج العربي تحفظها على مستوى التحكيم وتأثيره على نتائج المباريات خلال الجولات الماضية، خلال الاجتماع الذي عقده المديرين التنفيذيين للأندية المحترفة، مع رابطة المحترفين، عبر تقنية الاتصال عن بعد.

 وقال بيان صحافي: "كلفت الأندية الرابطة، بضرورة متابعة هذا الملف مع اتحاد الكرة، بما يضمن الدفاع عن حقوق الأندية، كما طالب المديرون التنفيذيون خلال الاجتماع، بضرورة اطلاع الأندية على خطط تطوير التحكيم وآلية تنفيذ تلك الخطط، وأسباب ومسببات تراجع الأداء".

وأوضح عضو مجلس إدارة الرابطة، رئيس اللجنة الفنية، حسن طالب المري، أن الهدف من الاجتماع هو الاستماع لآراء الأندية باعتبارها الشريك الأساسي للرابطة، وكذلك عرض مقترحات الرابطة حول فترة التوقف التي تمتد لأسبوعين خلال شهر أبريل بسبب إقامة دوري أبطال آسيا بنظام التجمع.

بدوره قدم مدير إدارة العمليات والمسابقات في رابطة المحترفين طه عزت، شرحا لآلية برمجة المواعيد التي تم اعتمادها في الفترة الماضية، موضحا أنه تم عقد عدة اجتماعات تنسيقية بين الرابطة والإدارات المعنية في اتحاد الكرة بشأن استكمال الفترة المتبقية من الموسم، وعلى ضوئها تمت جدولة المواعيد لنهاية الموسم.

 وأضاف أنه بعد تأجيل التصفيات المؤهلة لكأس العالم، طلبت لجنة المنتخبات إنهاء مسابقة الدوري قبل 13 مايو، وتعديل فترة تجمع المنتخب في شهر مايو، والاكتفاء بأيام الفيفا في شهر مارس، ولهذا تم  تقديم الجولة 22 لتقام يومي 20 و 21 مارس الجاري.

وسيتم الإعلان عن مواعيد الجولتين 23 و 24 بمجرد إعلان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لمواعيد بطولة دوري أبطال آسيا، فيما سيتم الإعلان عن موعد آخر جولتين (25 و26) في شهر أبريل لتحديد موعد إقامتهما إن كانتا ستقام على يوم واحد أو يومين وفق جدول الترتيب ولتحقيق مبدأ العدالة بين الأندية المتنافسة سواء على اللقب أو في صراع الهبوط، مع إمكانية تقديم أو تأخير الجولة الأخيرة لمدة يوم بناء موعد بدء شهر رمضان المبارك.

 

طباعة