صحوة «الفرسان» مستمرة.. والوصل يدفع ثمن الغيابات

ثنائية خيسوس وجابر تقرّب شباب الأهلي من نهائي الكأس

صنقور يحاول السيطرة على كُرته وسط مراقبة من لاعب الوصل ناصر نور. من المصدر

اقترب شباب الأهلي من التأهل إلى نهائي كأس الخليج العربي، بعدما فاز «فرسان دبي» على الوصل بهدفين دون رد، أمس، على استاد الوصل بزعبيل في ذهاب نصف النهائي، ويقام لقاء الإياب على استاد راشد في الثاني من مارس المقبل.

سيطر شباب الأهلي على مجريات اللعب في الشوط الأول وكان الطرف الأفضل من الجوانب كافة، إذ تأثر الوصل بشكل كبير بالغيابات المؤثرة في صفوفه خاصة ليما وعلي صالح وعلي سالمين، ما أسهم في تفوق «فرسان دبي» على مستوى الهجوم، وكاد البرازيلي إدواردو، يحرز الهدف الأول من تمريرة متقنة لعبها مواطنه خيسوس، لكن إدواردو سدّد الكرة بجوار القائم (14).

وأهدر شباب الأهلي فرصتين محققتين في دقيقة واحدة، عندما مرر إدواردو الكرة إلى الأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف، الذي سدد كرة قوية أخرجها دفاع الوصل إلى ركنية (23)، ثم سدد عبدالعزيز صنقور كرة خطرة فوق العارضة (24).

وفي الدقيقة 36 أحرز خيسوس الهدف الأول، بعدما تلقى كرة طويلة خلف المدافع عبدالرحمن علي، وانفرد اللاعب البرازيلي الشاب بالحارس سلطان المنذري، وسدد الكرة بمهارة في المرمى.

وفي الشوط الثاني تحسّن أداء الوصل عقب نزول رونالدو مينديز وجواو فيغريدو بدلاً من عبدالرحمن صالح ولويز هنريكي، وبات «الإمبراطور» الأكثر سيطرة على الكرة في وسط الملعب، لكن من دون خطورة على مرمى ماجد ناصر، وكانت أخطر فرصة من ركلة حرة لعبها مينديز، وتصدى لها ببراعة حارس مرمى شباب الأهلي (69)، بينما أضاف محمد جابر الهدف الثاني في الدقيقة 82، بعدما لعب عزيز غانييف كرة عرضية وقابلها جابر بتسديدة متقنة في المرمى، لتنتهي المباراة بفوز شباب الأهلي.

طباعة