الأبيض يدشن معسكراً داخلياً اليوم بلا تجارب ودية

مدرب المنتخب الوطني الهولندي مارفيك. من المصدر

يدشن المنتخب الوطني لكرة القدم اعتباراً من اليوم معسكراً داخلياً يستمر حتى الأربعاء المقبل، استعداداً لخوض مبارياته المتبقية في التصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 التي تنطلق مجدداً في مارس المقبل، إذ يأتي هذا المعسكر ضمن المرحلة قبل الأخيرة للمنتخب قبل خوض مباراتيه أمام ماليزيا في 25 مارس المقبل وإندونيسيا 30 منه، فيما يختتم مبارياته في هذه المرحلة يومي السابع و15 يونيو المقبل بلقاء منتخبي تايلاند وفيتنام على التوالي.

ووفقاً للبرنامج الرسمي الذي وضعه الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الهولندي فان مارفيك واعتمدته لجنة المنتخبات والشؤون الفنية في اتحاد الكرة، فإن التجمع المرتقب لا يتضمن خوض أي تجربة ودية.

من جهته، قال مدرب المنتخب الوطني السابق الدكتور عبدالله مسفر لـ«الإمارات اليوم»: «رغم أهمية المعسكر الذي سيبدأ اليوم، إلا أن النقطة السلبية الوحيدة هو عدم خوض مباراة ودية، إذ إن أهمية المباراة الودية تكمن في كونها تعطي رسالة اطمئنان على المنتخب بجانب الوقوف على وضعيته، وكذلك على أفكار المدرب». وأوضح: «كنت أتمنّى أن يخوض المنتخب مباراة ودية خلال هذا التجمع حتى يتمكن خلاله الجهاز الفني من الوقوف على مدى جاهزية اللاعبين وانسجامهم، حتى لا يتكرر ما حدث للمنتخب في فترات سابقة من غياب الانسجام المطلوب بين لاعبيه».

ويلعب الأبيض ضمن المجموعة السابعة التي تضم إلى جانبه منتخبات ماليزيا وإندونيسيا وتايلاند وفيتنام، علماً أن المنتخب يحتل حالياً المركز الرابع في ترتيب المجموعة برصيد ست نقاط حصل عليها بالفوز في مباراتين أمام كل من ماليزيا وإندونيسيا في حين خسر في مباراتين أمام تايلاند وفيتنام.


عبدالله مسفر:

«أهمية المباراة الودية تكمن في كونها تعطي رسالة اطمئنان، وتقف على وضعية المنتخب وأفكار المدرب».

 

 

طباعة