دوري اليد بنظام جديد في الموسم المقبل

نظام المسابقة في الموسم المقبل سيوسع دائرة المنافسة. من المصدر

كشف الأمين العام لاتحاد كرة اليد، ناصر الحمادي، عن اعتماد نظام جديد لبطولة الدوري يطبق بداية من الموسم المقبل. وقال إنه سيوفر مزيداً من التنافسية، ويبقي الحظوظ متساوية للفرق الـ11 حتى المراحل النهائية للبطولة، قائلاً: «إنه سيجعل من الصعب التكهن بهوية البطل مبكراً».

ويتمثل النظام في أدوار تكميلية أكثر عدالة في آلية تأهل الفرق إلى ربع النهائي، كما سيقام دور الثمن النهائي بدوري من مرحلة واحدة، بدلاً من نظام خروج المغلوب حالياً.

وقال الحمادي لـ«الإمارات اليوم»: «تم اعتماد النظام بعد دراسة مطولة وشاملة، ويبدأ بدورٍ تمهيدي من مرحلة واحدة، يتأهل منها الستة الأوائل لخوض دور ثان من مجموعتين (ثلاثة فرق في كل مجموعة) يتيح مع نهايته منح نقاط اعتبارية في رصيد الفرق الحاصلة على المراكز الأولى حين خوضها ربع النهائي، كما تمنح بقية الفرق التي أنهت التمهيدي في المراكز من السادس وحتى 11 فرصة إضافية للعودة والمنافسة على اللقب، من خلال خوضها لدورٍ تكميلي يسفر في ختامه عن تحديد هوية الفريقين المكملين لأضلاع دور الثمانية».

وقال إن «هذا النظام سيعوض الأندية التي تصاب بالإحباط جرّاء فقدان فرصتها مبكراً، ليقتصر الأمر على فرق المقدمة فقط». وأكد أن الفارق الذي يصل في أقصاه إلى نقطتين يجعل من مباريات ربع النهائي أكثر تنافسية، خصوصاً أن الفارق يمكن تعويضه بسهولة.

طباعة