ظاهرة البطائح والمدرب المواطن والاستقرار الهش.. أبرز مشاهد دوري «الأولى» في 2020

البطائح تألق في 2020 وكان قريباً من التأهل للمحترفين. من المصدر

قدمت أندية الدرجة الأولى مستويات فنية مميزة في 2020، على الرغم من جائحة فيروس كورونا، كما خرجت قرارات فنية مؤثرة، مثل قرار اتحاد كرة القدم الخاص بإلزام فرق الدرجة الأولى بالتعاقد مع مدرب مواطن في الفريق الأول، بجانب تألق فريق البطائح، الذي ظهر للمرة الأولى في موسم (2019 -2020)، وكان قريباً من التأهل للمحترفين، وقيام تسعة أندية من أصل 11 بتغيير مدربيها، بجانب أحداث أخرى مؤثرة.

قرار استراتيجي

يأتي قرار اتحاد كرة القدم بإلزام فرق الدرجة الأولى بالتعاقد مع مدرب مواطن في الفريق الأول كشرط إلزامي للمشاركة في مسابقاته، خصوصاً في دوري الدرجة الأولى في واجهة مشاهدات عام 2020، وهو القرار الذي أعاد الأمل إلى المدرب المواطن للظهور في المنطقة الفنية، وقاد لأن تستعد الأندية لهذا القرار بشكل بارز

فريق البطائح

أشهرت إدارة نادي البطائح فريق كرة القدم في 2019، ونجح من أول موسم له (2019 - 2020) في دخول المنافسة بقوة على الصعود لدوري الخليج العربي، وفي الموسم الحالي يتصدر الفريق مسابقة دوري «الأولى».

استقرار هش

غيّرت تسعة أندية من أصل 11 نادياً مدربيها في الموسم الجديد، والأندية التي فضّلت الاستقرار الفني هي: الذيد بالاستقرار على المدرب المواطن محمد العجماني، والإمارات بالاستقرار على المدرب المقدوني جوجيكا.

إلغاء الدوري

شهد عام 2020 إلغاء بطولة الدرجة الأولى وهي في مراحلها الأخيرة، وكانت على بعد مباراة واحدة للإعلان عن بطلها، إذ كان نادي الإمارات المرشح الأقرب لها، بينما تنافست فرق دبا الحصن والبطائح والحمرية على البطاقة الثانية.

اللاعب المقيم

استفادت أندية الدرجة الأولى بشكل لافت من مبادرة السماح للاعب المقيم بالمشاركة في الدوري، وأسهم اللاعبون مواليد الدولة والمقيمون في دور فني محفز، وظهر لاعبون أكفاء، منهم لاعب دبا الحصن السابق والفجيرة الحالي محمد مصطفى، ولاعب الإمارات البرازيلي ليذيري سيلفا، والعماني محمد المربوعي.

المدرب المواطن

نجح المدربون المواطنون، الذين قادوا فرقهم في موسم 2019-2020، في تحقيق نتائج جيدة، وتقديم فرقهم لأداء مميز، خصوصاً مدرب دبا الحصن الأسبق سليمان البلوشي، ومدرب مصفوت السابق ومسافي الحالي عبدالغني المهري.

طباعة