ضمن إياب دور ربع النهائي

الوصل والبطائح يستأنفان اليوم دوري السلة بعد توقف 7 أشهر

الوصل خسر في ذهاب ربع النهائي من البطائح 64-60. ■ تصوير: مصطفى قاسمي

تعود عجلة دوري السلة إلى الدوران اليوم عقب توقف دام سبعة أشهر جراء الإجراءات الاحترازية التي فرضت في الدولة للحد من انتشار فيروس «كوفيد-19»، وذلك بلقاء وحيد يجمع الوصل وضيفه البطائح، ضمن إياب الدور ربع النهائي في بطولة الدوري العام لمرحلة الرجال للموسم الحالي 2019-2020.

ويعد لقاء اليوم الوحيد المتبقي من مواجهات الإياب لهذا الدور، بعد أن قررت أندية بني ياس والجزيرة والظفرة عدم إكمال البطولة. ويتطلع البطائح إلى تكرار فوزه مارس الماضي في لقاء الذهاب بنتيجة 64-60 وانتزاع البطاقة الرابعة المؤهلة إلى الدور قبل النهائي للبطولة، واللحاق بأندية شباب الأهلي والنصر والشارقة، التي تأهلت بشكل تلقائي، فيما يسعى الوصل إلى رد اعتباره وحصد فوز يفرض على البطائح خوض مواجهة فاصلة حدد لها الاتحاد موعداً في السادس من الشهر الجاري.

ويخوض الفريقان لقاء الإياب في ظل اشتراطات صحية صارمة عممها اتحاد اللعبة الاثنين الماضي في اجتماع عقده الاتحاد بمقره مع ممثلي الأندية صاحبة الشأن في استكمال الأدوار النهائية، تفرض تقيداً كاملاً بالإجراءات الاحترازية المتعلقة بعودة النشاط الرياضي للعبة، من أبرزها ربط اعتماد تسجيل اللاعبين والحكام والأطقم الفنية وعمال الصالات بنتائج الاختبارات التي تؤكد خلوهم من فيروس «كورونا» المستجد، بجانب اشتراطات يجب توافرها للفريق المضيف، وآخرها للفريق الضيف، فضلاً عن الإجراءات الواجب اتباعها في الصالة المضيفة للحدث، والتأكد من تعقيم مرافقها كافة، مع التشديد على إقامة جميع المباريات دون جمهور، وألا يتعدى الحد الأقصى لوفد كل نادٍ 18 فرداً، وتطبيق التباعد الاجتماعي بحد أدنى يبلغ مترين حتى على دكة البدلاء التي ستتضمن مقعدين منفصلين، مع اشتراط ارتداء الكمامات للاعبي الدكة طوال مراحل المباراة.


- البطائح يسعى لحسم تأهله إلى نصف النهائي، والوصل لفرض «الفاصلة».

 

طباعة