النصر رشحها رسمياً لمنصب رئاسة اتحاد اللعبة في الفترة الانتخابية 2020-2024

نورة الجسمي: طموحاتي كبيرة وبلا حدود لتطوير الدراجات

خلال المؤتمر الصحافي لإعلان ترشح نورة الجسمي. من المصدر

أعلن مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية رسميا عن ترشيح نورة الجسمي لمنصب رئاسة اتحاد الدراجات الهوائية في الدورة الانتخابية الجديدة 2020-2024، التي سيتم تحديدها في وقت لاحق ما بين الفترة 25 اكتوبر حتى الخامس من نوفمبر المقبل.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في مقر النادي بحضور كل من عضو مجلس إدارة اتحاد الطائرة رئيس لجنة المنتخبات الوطنية الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم، ورئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للدراجات أسامة الشعفار، ورئيس اتحاد كرة اليد محمد عبدالكريم جلفار، ورئيس اتحاد الكرة الطائرة يوسف الملا، والأمين العام لاتحاد الدراجات عبدالناصر عمران، ورئيس شركة النصر للألعاب الرياضية عبدالرزاق الهاشمي.

وأعربت نورة الجسمي عن خالص شكرها وتقديرها لمجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية على وقوفه بجانبها، واعتماد ملف ترشحها كعنصر نسائي يتقدم لمثل هذا المنصب القيادي، كما طرحت خلال المؤتمر ملامح برنامجها الانتخابي للفترة المقبلة، والقائم على زيادة قاعدة الممارسين والبطولات، إضافة إلى السباقات المجتمعية، ودعم الاتحاد والأندية، وتنويع مصادر الدخل من خلال التعاقد مع شركات لرعاية الاتحاد.

وقالت الجسمي: «تقلدت منصب رئيس اللجنة النسائية ولجنة التسويق والتطوير في الدورة الانتخابية 2016-2020، وتمكنت مع إخواني أعضاء مجلس إدارة الاتحاد من تنفيذ 15 مبادرة مجتمعية، بالتعاون مع الجهات الراعية من القطاعين الحكومي والخاص، إضافة إلى عدد كبير من بروتوكولات التعاون واتفاقيات الرعاية، التي أسهمت بشكل مباشر في تعزيز موارد الاتحاد، ودعم أنشطة ومشاركات المنتخبات الوطنية، سواء على المستوى المحلي وخدمة المجتمع أو على المستويين العربي والقاري».

وأضافت: «طموحاتي كبيرة وبلا حدود لتحقيق المزيد من التطور لمسيرة الدراجات الإماراتية على المستوى المحلي، من خلال خطط وبرامج ميدانية متطورة، وتطبيقها باحترافية، وبأحدث الطرق العلمية، وتشمل كل الفئات، لكي تكون لدينا المواهب القادرة على التميز والتحدي، وتحقيق الآمال المرجوة، ودفع منتخباتنا لطريق العالمية، بعد نجاحها باقتدار في تخطي مرحلة طموح الإنجازات العربية والقارية، ولتحقيق ذلك سيكون لدينا الخطط الكفيلة لتوفير الموارد والإمكانات التي تدعم مسيرتنا، سواء للاتحاد أو الأندية».

من جهته، أكد أسامة الشعفار، دعمه الكامل لنورة الجسمي لإكمال المسيرة الناجحة للاتحاد في الفترة المقبلة، بعدما أثبتت جدارتها في جميع المناصب التي تولتها داخل الاتحاد في السنوات الماضية، خصوصاً بعد نجاحها في إدارة طواف دبي النسائي، معرباً عن تمنياته لها بالنجاح والتوفيق، وتولي رئاسة الاتحاد للدورة الجديدة.

من جانبها، أعربت الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم، عن فخرها بترشح نورة الجسمي للمنصب، مؤكدة أن دعمها لترشيح نورة الجسمي نظراً لدورها القوي والفعال في رياضة الدراجات، مبينة ثقتها الكبيرة بقدرات مرشحة العميد لإكمال مسيرة النجاح في اتحاد الدراجات، مشددة على الدور المتميز للمرأة الإماراتية في نواحي الحياة كافة، بعد حرص القيادة الرشيدة على تمكينها في جميع المجالات.


البرنامج الانتخابي: زيادة الممارسين والبطولات، ودعم الاتحاد والأندية، وتنويع مصادر الدخل.

طباعة