دون الحاجة إلى أخذ موافقته

أندية تطلب من اتحاد الكرة منحها حق خفض رواتب اللاعبين بنسب تصل إلى 40%

علمت «الإمارات اليوم» أن أندية في دوري الخليج العربي لكرة القدم، طلبت من اتحاد الكرة رسمياً إضافة بنود جديدة في عقود لاعبيها بحيث تعطي نفسها الحق في خفض رواتبهم بنسب تراوح بين 30 و40% في حالات القوة القاهرة دون أن يكون النادي في حاجة إلى الرجوع إلى اتحاد الكرة لأخذ موافقته مجدداً لخفض رواتب لاعبيه في حال تم تضمين ذلك في العقود، إذ تنتظر هذه الأندية الرد الرسمي من قبل اتحاد الكرة حتى تتمكن من القيام بهذه الخطوة، إضافة إلى إعادة صياغة العقود من ناحية قانونية ومنح نسخ منها للاعبين ووكلائهم.

وتأثرت أندية عدة بدوري الخليج العربي من الناحية المالية بسبب الظروف التي مرت بها نظراً لجائحة «كورونا»، وشهدت الفترة الماضية أيضاً اصدار قرار من اتحاد الكرة تم بموجبه تجميد النشاط الرياضي في 15 مارس الماضي، قبل أن يتخذ اتحاد الكرة والرابطة قرارات بعدم استكمال الموسم الجاري.

وكان اتحاد الكرة أجاز للأندية اقتطاع نسبة من الراتب الشهري لمدة مؤقتة بما لا يزيد على 40%، على ألا يقل الحد الأدنى لراتب اللاعب بعد الاقتطاع عن 15 ألف درهم بالنسبة للأندية المحترفة، فيما اشترط بشأن لاعبي ومدربي أندية الدرجة الأولى ألا تزيد نسبة الاقتطاع المؤقتة من الراتب على 40%، على ألا يقل الحد الأدنى للراتب بعد الاقتطاع عن 10 آلاف درهم.

• الأندية تنتظر الرد الرسمي من قبل اتحاد الكرة حتى تتمكن من القيام بهذه الخطوة.

• تتطلع الأندية إلى إعادة صياغة العقود من الناحية القانونية ومنح نسخ منها للاعبين ووكلائهم.

• اتحاد الكرة أجاز للأندية اقتطاع نسبة من الراتب الشهري لمدة مؤقتة بما لا يزيد على 40%.

طباعة