زي روبيرتو قال إن الأوضاع في الإمارات هادئة

مهاجم بني ياس: أتدرب داخل شقتي.. وقلبي مشغول بوالديّ في البرازيل

لاعب بني ياس زي روبيرتو: فترة الحجر المنزلي لن تطول كثيراً، وستعود الحياة قريباً إلى طبيعتها.من المصدر

أكد مهاجم فريق بني ياس، البرازيلي خوسيه زي روبيرتو، أنه يتدرب بصورة يومية داخل شقته في أبوظبي، من أجل الحفاظ على لياقته البدنية ليكون جاهزاً في حال تقرر استئناف مسابقة دوري الخليج العربي لكرة القدم، لكنه قال إنه يشعر بالوحدة، كون أنه بعيد عن أسرته التي تعيش في مدينة باهيا البرازيلية، مسقط رأسه، وإنه يتواصل معها بشكل يومي للاطمئنان على صحتها.

وأوضح نجم «السماوي» في حديثه لـ«راديو سارغس» البرازيلي، أمس، أنه يستفيد من فترة توقف النشاط الرياضي، وقرار الجهات العليا بالبقاء في المنزل، في استخدام الوقت لمواصلة التدريبات داخل الشقة، وقال: «صحيح أنه صعب أن تبقى في المنزل وأنت بعيد من عائلتك، لكن طالما أنني لا أحتاج إلى الخروج، فإن من الجيد أن استخدام هذا الوقت في التدريبات والاطمئنان على أسرتي في باهيا». وقال زي روبيترو إن الأوضاع في الإمارات هادئة، ولا يوجد أي نوع من الخوف، وإن الجميع ملتزم بالقرارات الصادرة من الجهات العليا بالبقاء في المنزل، وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة القصوى، وأضاف: «المدينة هادئة بعد الإجراءات الوقائية التي طبقت بإغلاق مراكز التسوق، كما أن الحركة في الشوارع أصبحت أقل من الفترة الماضية».

ولفت المهاجم البرازيلي، الذي خاض مع بني ياس ست مباريات، وسجل هدفاً وحيداً، إلى أن أكثر الصعوبات التي تواجهه عدم وجود أسرته بجواره، وقال: «أعتقد أنها أسوأ فترة لي لأني بعيد عن أمي وأبي، وأطلب منهما الاستمرار في البقاء بالمنزل وعدم مغادرته، والاتصال بهما يومياً يمنحني الشعور بالارتياح قليلاً لأني قلق عليهما، لأن الأمور في البرازيل لا تسير بالشكل الصحيح».

ووجّه زي روبيترو النصائح حول أهمية البقاء في المنازل من أجل الإسهام في مكافحة الوباء، وقال: «من المهم أن نبقى في منازلنا، جميع البلدان في العالم طبقت الحجر المنزلي، إذا لم نلتزم به فإن الضرر سيكون أكبر، الوقاية أفضل للجميع، وفترة الحجر المنزلي لن تطول كثيراً وستعود الحياة قريباً إلى طبيعتها». وأوضح اللاعب البرازيلي أنه لا يعرف مستقبله في الوقت الحالي، في ظل إمكانية تمديد الموسم الكروي وانتهاء إعارته إلى «السماوي»، في يونيو المقبل، وقال: «إذا عدت إلى البرازيل فإن الأولوية ستكون لنادي أتلتيكو، لأنني أحب هذا النادي كثيراً، لقد احتفوا بي عندما انتقلت إلى صفوفهم، لذا أعتقد أن وجهتي في حال العودة للبرازيل ستكون مع فريق أتلتيكو».


خاض مع بني ياس ست مباريات وسجّل هدفاً.

طباعة