الجنيبي: سنواصل العمل للحفاظ على مكتسبات السنوات الماضية

المري والشبيبي واليماحي أعضاء جدد في رابطة المحترفين

مجلس إدارة الرابطة بانتظار عضوي التعيين قبل عقد الاجتماع الأول. تصوير: إريك أرازاس

فاز مرشحو أندية الوصل واتحاد كلباء والجزيرة حسن طالب ومحمد اليماحي وطارق الشبيبي، على التوالي، بعضوية مجلس إدارة رابطة المحترفين لكرة القدم في الانتخابات التي جرت أمس، بنادي الضباط في العاصمة أبوظبي، بحضور 14 نادياً مشاركاً في دوري الخليج العربي.

وحصل حسن طالب على 11 صوتاً، وهو الرصيد نفسه الذي حصل عليه محمد اليماحي، فيما نال طارق الشبيبي ثمانية أصوات، وخرج من سباق المنافسة، مرشح نادي عجمان ناصر الظفري، ومرشح العين سعيد الكعبي، بعد أن حصل كل منهما على ستة أصوات فقط.

وكانت الجمعية العمومية لرابطة دوري المحترفين قد استهلت اجتماعها، بتوضيح رئيس لجنة الانتخابات محمد العامري لجدول الأعمال الذي تضمن ست نقاط أبرزها التأكيد على اكتمال النصاب القانوني للاجتماع، بحضور ثلثي الأعضاء وفق نص المادة 36 للائحة النظام الأساسي، وإجراء عملية الانتخابات على منصب العضوية، بعد أن حسم كل من عبدالله الجنيبي، وجمال المري منصبي الرئيس ونائبه بالتزكية، ما ألغى بند إجراء الانتخابات على هذين المقعدين.

وطرح العامري على المجتمعين التصويت على جدول الاجتماع الذي تمت الموافقة عليه بالإجماع، وتم بعد ذلك عرض فيديو خاص بكيفية إجراء انتخابات الرابطة التي تجري للمرة الأولى باستقلالية رئيسها والنائب والأعضاء للفترة من 2020 وحتى 2024.

وأضاف رئيس لجنة الانتخابات، أن مجلس إدارة الرابطة سيتشكل من سبعة أعضاء، هم: الرئيس ونائبه، وانتخاب ثلاثة أعضاء، يتبعه اختيار عضوين بالتعيين.

وأعقب ذلك مباشرة أعضاء الجمعية العمومية لعملية التصويت التي جاءت جميعها سليمة، دون أن يظهر بطلان لأي صوت للأندية الـ14 التي لها حق الاقتراع.

وألقى رئيس رابطة دوري المحترفين، عبدالله الجنيبي، كلمة رسمية عقب انتهاء الانتخابات وإعلان الفائزين، أكد خلالها أن العملية الانتخابية منذ بداية تشكيل اللجان وفتح باب الترشح، وحتى مشهد الختام لاختيار أعضاء مجلس الإدارة قد جرت في جو ديمقراطي وبأسلوب محترف للغاية، وقال: «أود في البداية أن أهنّئ الأعضاء الجدد، والإشادة أيضاً بالدور الذي قام به الأعضاء السابقون، ونعد الجميع بأن نواصل العمل من أجل الحفاظ على المكتسبات التي حققتها رابطة المحترفين في السنوات الماضية، ونعمل باستمرار من أجل التطوير ونهضة كرة الإمارات».

المري: الرابطة ستجتمع بعد انتخابات اتحاد الكرة

قال نائب رئيس مجلس إدارة رابطة المحترفين، جمال المري، إن الرابطة ستعقد اجتماعها الأول عقب انتهاء انتخابات اتحاد الكرة، لوضع التصور العام لخطة عمل مجلس الإدارة خلال الدورة الانتخابية الحالية.

وأضاف المري لـ«الإمارات اليوم»: «اليوم انتهينا من عملية انتخابات مجلس الإدارة، وبقي فقط اختيار العضوين المعينين اللذين سيتم الإعلان عنهما لاحقاً، وأود أن نؤكد على الأعضاء الذين سيتواجدون في الدورة الانتخابية الحالية للرابطة وهي من الكفاءات المشهود لها في العمل الرياضي بالدولة».

وتحدث نائب رئيس الرابطة عن الموضوعات التي يضعها مجلس الإدارة في مقدمة أولوياته، موضحاً: «هناك موضوعات عدة، أبرزها الحضور الجماهير لمباريات دوري الخليج العربي، وضرورة الاهتمام بهذا الملف، لتحقيق كل عوامل النجاح للمسابقة، إضافة لموضوعات أخرى تخص التسويق وتنمية الموارد المالية للرابطة بما يعود بالفائدة على الأندية».

وشدّد جمال المري على أن «الرابطة والأندية سيبقيان شريكين في أي عملية تطوير تخص المسابقات المحلية أو تطوير الكرة الإماراتية، ومن دون تلك الشراكة لا يمكن لطرف أن يتقدم من دون الآخر».

وأكمل: «بحكم وجودي في رابطة المحترفين كان التعاون في أفضل صوره، وسنعمل مستقبلاً على دعم الأندية خارجياً في مشاركاتها الآسيوية لكي تحقق أفضل النتائج بما يُحافظ على مكانة الدوري الإماراتي في مقدمة الدوريات الآسيوية».

وحول ما اذا كان هناك توجه بالفعل لدعم الأندية مادياً في مشاركاتها الخارجية، قال: «هذا الموضوع سيكون بالتأكيد تحت الدراسة، وكل ما هو في صالح أنديتنا لن تتردد رابطة المحترفين في القيام به».

أولويات مجلس إدارة رابطة المحترفين

- الحضور الجماهيري لمباريات دوري الخليج العربي.

- تسويق أفضل لمسابقات المحترفين.

- تنمية الموارد المالية للرابطة بما يعود بالفائدة على الأندية.

- دعم الأندية في مشاركاتها الخارجية.

طباعة