بيدرو إيمانويل ثاني مدرب برتغالي في تاريخ العين

قدمت شركة نادي العين لكرة القدم مساء اليوم المدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل 44 عاماً لوسائل الاعلام بعد أن تعاقد معه بصورة رسمية بعقد لمدة موسم ونصف، وذلك خلفاً للمدرب الكرواتي، إيفان ليكو الذي اقيل من منصبه الشهر الماضي، ليستمر بذلك "الزعيم" مع المدرسة الأوروبية للعام السابع على التوالي.

وبيدرو هو ثاني مدرب برتغالي يتولى تدريب فريق العين منذ تأسيسه قبل أكثر من 50 عاماً، إذ سبق في الاشراف على "الزعيم" مواطنه نيلو فينغادا الذي كان مدرباً للفريق بين عامي 1998/1999 وقاد الفريق البنفسجي للتتويج بلقب كأس رئيس الدولة قبل أن يرحل من "دار الزين" ويحل في مكانه المدرب الروماني إيلي بلاتشي.

وأكد رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، الدكتور مطر راشد الدرمكي أن شركتهم نجحت في حسم ملف المدرب أسبوعين، من قرار إقالة الكرواتي وذلك تفادياً للاستعجال في اتخاذ القرار حتى يكون بعيداً عن مبدأ العاطفة تطبيقاً لاستراتيجية النادي للوصول إلى أفضل الخيارات من أجل تحقيق الأهداف المرجوة.

وقال الدرمكي في حديثه للموقع الرسمي لنادي العين: "النجاحات التي ارتبطت باسم بيدرو إيمانويل في مسيرته التدريبية، والطموحات المشتركة في كسب التحديات المقررة على الفريق خلال الاستحقاقات المقبلة على الصعيدين المحلي والقاري بالموسم الحالي، أسهمت في استقرار اللجنة الفنية للاحتراف بالإجماع على المدرب البرتغالي".

ومن المقرر أن يشرف المدرب البرتغالي على الحصص التدريبة لتجهيز "الزعيم" لمواجهته الصعبة أمام ضيفه فريق النصر المقررة يوم الجمعة القادم ضمن نصف نهائي كأس الخليج العربي.

 

طباعة