الحمادي يسجل هدفين ويقوده إلى النقطة السادسة في «دولية دبي»

    الأولمبي يهزم الأخضر السعودي «على طريقة مبابي»

    محمد الحمادي يحتفل بالتسجيل في مرمى المنتخب السعودي. من المصدر

    قاد اللاعب محمد الحمادي، المنتخب الأولمبي إلى الفوز على نظيره السعودي بهدفين نظيفين، أمس، على استاد شباب الأهلي ضمن مباريات الجولة الثانية لبطولة كأس دبي الدولية الودية للمنتخبات الأولمبية المقامة حالياً بمشاركة ثمانية منتخبات، في إطار استعدادات المنتخب الأولمبي للمشاركة في نهائيات كأس آسيا تحت 23 سنة المقررة في تايلاند يناير المقبل المؤهلة بدورها إلى دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو في 2020».

    ويُعد الفوز الثاني للمنتخب الأولمبي، بعدما كان قد فاز في المباراة الأولى على نظيره السوري 2-1، رافعاً رصيده الى ست نقاط، فيما تعد الخسارة الثانية للأخضر السعودي بعدما خسر في المباراة الأولى أمام كوريا الجنوبية.

    وانتهى الشوط الأول بتقدم المنتخب الأولمبي بهدفين دون ردّ سجلهما محمد الحمادي في الدقيقتين «5 و23»، واحتفل بعد كل هدف على طريقة النجم الفرنسي الصاعد كيليان مبابي.

    وبادر المنتخب الأولمبي بالهجوم وقاد محاولات عدة عن طريق محمد الحمادي وطحنون الزعابي، ومحمد جمعة «بيليه»، وتميز الشوط الأول بالحماس والجدية من لاعبي المنتخبين.

    ونجح الحمادي في تسجيل هدف السبق بعد مرور خمس دقائق فقط على بداية المباراة بمجهود فردي رائع، بعدما تمكن من التخلص من الدفاع السعودي، وواجه حارس مرمى المنتخب السعودي قبل أن يسدد مباشرة في المرمى.

    وأظهر المنتخب الأولمبي تفوقاً واضحاً في المباراة، وسيطرة على مجريات اللعب، وتفاهماً كبيراً بين لاعبيه، ليتمكن محمد الحمادي من إضافة الهدف الثاني «23» مستفيداً من تمريرة رائعة من زميله خلفان النوبي.

    في المقابل، حاول المنتخب السعودي في الشوط الثاني العودة إلى أجواء المباراة واستعادة توازنه بعد تأخره بهدفين دون رد في الشوط الأول، وقاد كل من أيمن شفيق وعبدالرحمن عبدالله وسامي خليل أكثر من محاولة على جبهة المنتخب الأولمبي، لكنها افتقدت للتركيز الجيد واللمسة الأخيرة. وأهدر لاعب المنتخب السعودي عبدالإله علي فرصة ثمينة عندما سدد كرة رأسية قوية مرت بجوار المرمى «57».

    وألغى حكم المباراة يحيى الملا هدفاً للمنتخب الأولمبي سجله اللاعب البديل علي عيد «75».

    وكثّف المنتخب الأولمبي في الدقائق الأخيرة محاولاته الهجومية على مرمى المنتخب السعودي، فيما كان مدرب المنتخب البولندي ماسيج سكورزا قد أجرى تغييرات في صفوف المنتخب، ودفع بكل من علي عيد ويعقوب يوسف ضمن خططه لمنح الفرصة لأكبر عدد من لاعبي المنتخب للمشاركة في مباريات هذه البطولة.


    - الأبيض سجل هدفين في الشوط الأول وحافظ على نظافة شباكه.

    طباعة