«أبوظبي 35» يتصدر الترتيب العام للبطولة

    زوارق الإمارات تتحدى «الزمن» في مونديال «الفورمولا2» بالبرتغال

    من مشاركة سابقة لزورق أبوظبي. من المصدر

    ستكون منطقة ريبادورو الجبلية بمدينة بورتو البرتغالية، اليوم، على موعد مع صخب وهدير محركات زوارق الفورمولا2، من خلال انطلاق سباق وتحدي أفضل زمن، ضمن فعاليات الجولة الرابعة لبطولة العالم، والتي ستجري على نهر دورو.

    ويشهد السباق مشاركة إماراتية مميزة، من خلال فريق أبوظبي الساعي لحسم لقب العام والبطولة لمصلحته، خصوصاً أنه يبتعد بفارق كبير في الصدارة عن منافسيه، حيث يتصدر راشد القمزي، من خلال زورق أبوظبي 35، الصدارة برصيد 55 نقطة، فيما يأتي خلفه زورق الشارقة بقيادة فرديناند زينديربيجن ثانياً، ورصيده 26 نقطة. وكذلك يشارك فريق أبوظبي من خلال الزورق 36.

    في المقابل، أكمل فريق الفيكتوري تيم جاهزيته لخوض المنافسات، اليوم، عبر الزورقين فيكتوري 4، بقيادة أحمد الفهيم، وفيكتوري 27، بقيادة منصور المنصوري، اللذين يأملان وضع بصمة في المنافسات، وتحقيق نتائج جيدة تضع الفريق في الواجهة.

    ويعمل الفريق، عبر الكادر الفني الذي يشرف عليه الإيطالي فرانكو كارلفيلو، مدير فرق فورمولا 1 و2 و4، على تطوير أداء الزوارق التي تحمل علامة «صنع في الإمارات»، من أجل تسجيل أفضل توقيت، ومجاراة بقية الزوارق المشاركة في المحفل الكبير.

    يذكر أن زورقي فيكتوري 4 و27 سجلا حضوراً مستمراً في البطولة العالمية هذا الموسم، والتي انطلقت من لاتفيا ثم النرويج وإيطاليا، ولم يسعفهما الحظ في تحقيق النتائج المأمولة، قبل الوصول إلى المحطة الرابعة وقبل الختامية في البرتغال، والتي يتطلع خلالها الفريق إلى تحقيق أفضل النتائج.

    يذكر أن توزيع النقاط لن يتم قبل السباق الرئيس، الذي سينطلق غداً، لكن يعد سباق أفضل زمن هو التمهيد المهم من أجل تحقيق انطلاقة متقدمة في انطلاقة الغد، والانطلاق من المقدمة لضمان أفضل النتائج، كما تبرز أهمية سباق أفضل زمن في إتاحة الفرصة للمتسابقين من أجل الإلمام أكثر بقدرات الزوارق، وأيضاً حجز أماكن متقدمة في الانطلاقة الرئيسة.

    وقامت اللجنة المنظمة بتقسيم منافسات أفضل زمن إلى ثلاث تصفيات مختلفة، حيث ستدخل في التصفية الأولى الزوارق على ثلاث مجموعات مختلفة، ويتأهل من كل مجموعة خمسة زوارق للتصفية التالية، ثم يتأهل من التصفية الثانية 10 زوارق فقط للتصفية الختامية، والتي ستكون مختلفة عن بقية التصفيات، حيث ينطلق كل زورق على حدة من أجل تحقيق أفضل زمن يتمكن من الوصول إليه، ويحق لكل زورق القيام بدورتين فقط مع دورة إحماء واحدة في البداية، ومع نهاية هذه التصفية سنتعرف إلى هوية أصحاب المراكز الأولى في السباق الرئيس.

    ورغم تصدر القمزي والتقدم حتى الآن، فإن البطولة تضم أسماء قوية مرشحة للمنافسة في المراكز الأولى دائماً، وهناك مشاركون يمتلكون موهبة فذة وكبيرة في هذه المنافسة، حيث نذكر منهم الليتواني إدرجاس ريابكو، وأيضاً النرويجي توبايس مونتي كاس.

    وقال رئيس بعثة فريق أبوظبي، سالم الرميثي، في تصريحات صحافية: مستوانا ثابت منذ بدء الموسم وحتى الآن في هذه البطولة، ولم نتخلف عن الصعود لمنصة التتويج في أي جولة، قمنا مع الطاقم الفني بتشكيل مسح متكامل لإعداد وتجهيز الزوارق، ونريد أن نحقق في هذه الجولة النتائج نفسها للجولات الماضية، وأن يسهم ذلك وبقوة أيضاً في منافستنا باللقب.


    - زورق أبوظبي 35، بقيادة القمزي، يدخل سباق

    الزمن اليوم، وعينه على حسم اللقب العالمي

    في الجولة الرابعة، من خلال السباق الرئيس غداً.

    طباعة