الشارقة الأكثر استقراراً.. و4 أندية غيّرت لاعبيها الأجانب بالكامل

    43 صفقة تزيّن قوائم الفرق في الموسم الجديد

    التوغولي لابا كودجو يظهر بقميص العين. من المصدر

    أنهت أندية دوري الخليج العربي استعداداتها على مستوى اللاعبين الأجانب، بإبرام 43 صفقة جديدة استعداداً للمسابقة التي من المتوقع أن تشهد منافساتها ندية وسخونة، بسبب رغبة الأندية في المنافسة على اللقب، وقيامها بإبرام صفقات قوية، والاحتفاظ بالعناصر المميزة، إضافة إلى وجود اللاعبين المقيمين في قوائم الفرق لهذا الموسم.

    وحافظ بطل المسابقة، فريق الشارقة، على استقراره بالحفاظ على ثلاثة لاعبين أجانب تُوجوا معه بلقب الدوري في الموسم الماضي، هم البرازيلي أيغور، والأوزبكي شاكروف، ولاعب الرأس الأخضر ميندز، وبجانب بقاء أجانب الشارقة الثلاثة، استمر 10 لاعبين أجانب آخرين مع فرقهم استعداداً للموسم المقبل، وهم: لاعب الوحدة، الأرجنتيني تيغالي، ولاعب الوحدة، الكوري تشانغ واو رم، ولاعب شباب الأهلي، المولدوفي لوفانور، ولاعب النصر، الإسباني نيغريدو، ولاعب العين، الياباني شيوتاني، ولاعب بني ياس، الإسباني كوندي، ولاعب عجمان، البرازيلي فييرا، ولاعب الوصل، البرازيلي فابيو ليما، ولاعب اتحاد كلباء، المجري جوجاك، ولاعب الفجيرة، البرازيلي غابرييل.

    وسعت كل الأندية، خصوصاً التي تبحث إلى المنافسة على لقب الدوري، لإنهاء ملف التعاقدات مبكراً، قبل انطلاقة كأس الخليج العربي، الذي أقيمت منه ثلاث جولات، حيث وقفت الأندية على مستويات لاعبيها، وما وصلوا إليه من مستوى فني وبدني.

    وسيكون على فرق دورينا انتظار بداية الدوري من أجل تقييم اللاعبين الأجانب في أول جولتين، قبل غلق باب الانتقالات في 30 الجاري، وهل سيتم الاستقرار على اللاعبين الحاليين أم ستسعى بعض الفرق إلى استبدال لاعبين أجانب لم يظهروا بشكل جيد في مباريات كأس الخليج العربي أو مباريات الدوري.

    واختارت أربعة فرق في دورينا، هي: الجزيرة والطفرة وخورفكان وحتا، تغيير لاعبيها الأجانب الأربعة، لمواكبة ثورة التجديد في الفرق المنافسة على اللقب، بينما أبقت ثمانية فرق على لاعب واحد فقط، وقامت بتغيير ثلاثة لاعبين، ويعتبر نادي الوحدة هو الوحيد الذي استبدل لاعبين من أجانبه، مع الحفاظ على الهداف التاريخي للفريق، الأرجنتيني تيغالي.

    لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

     

    طباعة