«أبوظبي 36» بطلاً للمرحلة الثانية في التحدي الكلاسيكي لـ«زوارق الفورمولا 2»

أعضاء فريق أبوظبي على منصة التتويج. من المصدر

واصل فريق أبوظبي للزوارق السريعة تألقه في منافسات التحدي الكلاسيكي لزوارق الفورمولا 2 الذي أقيم في مدينة أوغستو البولندية، بعد أن تمكن زورق «أبوظبي 36» من إحراز لقب سباق المرحلة الثانية من الجولة، في حين حل في المركز السادس في السباق الثاني، وحقق «أبوظبي 36» بهذه النتيجة وصافة العالم وفضية البطولة ليلحق بزورق «أبوظبي 35» الذي كان قد حسم اللقب وذهبية البطولة قبل نهاية التحدي بمرحلة كاملة، وكانت المنافسة في المرحلة الثانية قد بدأت صباح أول من أمس بمشاركة 14 زورقاً. ووصل زورق «أبوظبي 35» إلى النقطة رقم 50 في الترتيب العام، في حين وصل زورق «أبوظبي 36» للنقطة رقم 48، وحل ثالثاً على مستوى العالم زورق نافاريك الفرنسي بـ44 نقطة، وحقق الفريق الإماراتي المعادلة الصعبة للمرة الأولى في تاريخه بإحراز اللقب والوصافة في المنافسة. وأسهم في صناعة الفوز أعضاء فريق أبوظبي الثمانية، وهم: راشد القمزي، ماجد المنصوري، راشد الرميثي، راشد الطاير، محمد المحيربي، فالح المنصوري، شون تورنتي، توليو أباتي، حيث صنع الأبطال معاً أجمل صورة للفريق الإماراتي في المشهد الختامي للبطولة.

وهنأ رئيس بعثة فريق أبوظبي سالم الرميثي، رياضة الإمارات للانجاز الكبير الذي تحقق على يد الأبطال في المنافسة الكلاسيكية، وأكد أن صناعة هذا الإنجاز لم تأت بسهولة، خصوصاً أن المنافسة قد بدأت من سباق روين واستمرت حتى أوغستو، وقال: «المنافسة امتدت قرابة الـ36 ساعة توزعت على الجزأين الخاصين بالتحدي، وكان لابد أن نحافظ على النهج نفسه طوال مراحل التحدي، وأن نبقى على الأداء نفسه، والحمد لله ابتعدت عنا الأعطال في الأوقات الحرجة، وكانت هناك أعطال بسيطة لكن بعد أن اجتزنا المراحل الصعبة».

طباعة