الزعيم يجدّد عقود 4 لاعبين من فئة الشباب

بوسندة: العين منحني الكثير وأتعلم من خالد عيسى

بوسندة باقٍ في العين حتى 2024. من المصدر

قال حارس مرمى العين، محمد سعيد بوسندة، إن تجديد عقده مع «الزعيم» لخمس سنوات حتى عام 2024 يأتي لكون أن النادي منحه الكثير في مشواره الكروي، بداية من تأسيسيه حتى أصبح لاعباً محترفاً وتدرج في منتحبات المراحل السنية، مؤكداً أنه يأمل ردّ الجميل للنادي بالاجتهاد أكثر في الفترة المقبلة.

وأعرب بوسندة في حديثه للموقع الرسمي لنادي العين عقب تجديد عقده عن فخره واعتزازه وسعادته الكبيرة بالتجديد، وقال: «العين منحني الكثير وأدرك جيداً أنني مطالب بردّ التقدير لهذا الكيان الكبير».

وكان نادي العين قد قام بتجديد عقود أربعة لاعبين من فئة الشباب الذين شاركوا في صفوف الفريق الأول في الموسم الماضي حتى عام 2024، وهم: محمد سعيد بوسندة ومحسن عبدالله وفلاح وليد وسالم عبدالله، ليغلق بذلك الباب أمام محاولات بعض الأندية للحصول على خدماتهم.

وأثنى الحارس بوسندة الذي ظهر الموسم الماضي في أكثر من مباراة على الدعم الذي يجده من قبل الحارس الأول خالد عيسى، وقال: «أود أن أشكر كل من وقف إلى جانبي وظل داعماً ومسانداً لي طوال الفترة الماضية من إدارة وأجهزة فنية وجماهير وزملائي اللاعبين، خصوصاً الحارس خالد عيسى الذي أتعلم منه الكثير».

من جانبه، قال لاعب الوسط محسن عبدالله، إن: «الشعو ر بالانتماء إلى العين مختلف جداً بالنسبة لأي لاعب كرة قدم، لأنه هنا يشعر فعلياً باللعب لنادٍ كبير وكيان شامخ، تتجسد فيه المفاهيم الحقيقية للعائلة الواحدة، ولا يمكنني أن أصف حجم السعادة التي تغمرني بعد التجديد، والمؤكد أن سقف طموحاتي كبير جداً، وأتمنى أن أوفق في تقديم المستوى المشرف حتى أكون عند حسن ظن الإدارة والجهاز الفني والجماهير».

بدوره، وصف المدافع، سالم عبدالله، الوصول إلى الفريق الأول بالحلم الكبير لجميع اللاعبين الذين تدرجوا عبر مراحل فرق النادي السنية، وقال: «نتمنّى أن يأتي اليوم الذي يتم اختيارنا لأداء حصة تدريبية مع نجوم (الزعيم)، غير أن الأمر حالياً يختلف جداً لأن الوصول إلى قائمة الفريق الأول، يعزّز من مسؤولية اللاعب ويفرض عليه تطوير أدائه».

في المقابل، قال لاعب الوسط المدافع فلاح وليد: «أدرك جيداً المطلوب مني، وأعد الجميع بمضاعفة جهودي والعمل على تقديم أفضل ما لدي من أجل شعار العين».

محسن عبدالله:

• «الشعور بالانتماء إلى العين مختلف جداً بالنسبة لأي لاعب».

طباعة