أكد أن الشارقة حدد المراكز التي تحتاج إلى دعم

    أحمد مبارك: بديل سواريز سيكون من خارج أجانب دورينا

    سواريز أسهم في فوز الشارقة ببطولة الدوري. تصوير: أسامة أبوغانم

    أكد عضو شركة الشارقة لكرة القدم، مدير شؤون الاحتراف، المتحدث الرسمي، أحمد مبارك الجنيبي، أن بديل اللاعب الأجنبي الجديد الذي ينوي الشارقة التعاقد معه لدعم صفوف الفريق في الموسم الكروي الجديد، سيكون من خارج اللاعبين الأجانب الموجودين حالياً في دوري الخليج العربي لكرة القدم، مشدداً على حرص المسؤولين في النادي على دعم الفريق بعناصر مميزة من اللاعبين، حتى يشكلوا الإضافة الكبيرة للفريق من أجل المحافظة على النجاحات الكبيرة والمتميزة التي حققها الشارقة خلال الموسم الكروي الماضي، وأبرزها الفوز بلقب دوري الخليج العربي، بعد انتظار دام نحو 23 عاماً، لافتاً إلى أن الجهاز الفني للفريق بقيادة عبدالعزيز العنبري، حدد احتياجات الفريق من اللاعبين، مشيراً إلى أن المعسكر الخارجي للفريق سيقام في هولندا اعتباراً من 20 يوليو المقبل، لافتاً إلى أنهم يسعون لحسم موضوع اللاعبين الذين ينوي الفريق التعاقد معهم، لدعم صفوفه حتى يتمكنوا من الوجود مع الفريق منذ بداية مرحلة الإعداد الأولى.

    وقال أحمد مبارك لـ«الإمارات اليوم»: «من المؤكد وبنسبة 100% أن بديل لاعب الفريق السابق سواريز سيكون من خارج اللاعبين الأجانب في الدوري الإماراتي، ونحن لدينا نهج ثابت في عدم مفاوضة أو التعاقد مع أي لاعب أجنبي في الدوري الإماراتي لديه ارتباطات مع ناديه، ونأمل حسم مسألة التعاقد مع اللاعب الأجنبي الجديد في أسرع وقت ممكن، حتى يكون موجوداً مع الفريق منذ البداية خلال فترة الإعداد المقبلة».

    وبشأن احتياجات الفريق لدعم صفوفه من اللاعبين، سواء كانوا محليين أو أجانب، تابع: «حددنا المراكز التي يحتاج الفريق إلى دعمها، وهي مدافع ولاعب ارتكاز ومهاجم ولاعب وسط، وذلك وفق الرؤية الفنية للجهاز الفني للفريق».

    وأضاف أحمد مبارك: «إعداد الفريق سيبدأ اعتباراً من السابع من يوليو المقبل، وسيتخلل ذلك فترة إجراء الاختبارات الطبية للاعبين قبل التوجه إلى المعسكر الخارجي الذي تقررت إقامته في هولندا، ويتضمن إقامة مباريات ودية للوقوف على جاهزية اللاعبين للموسم المقبل».

    وتعيش إمارة الشارقة حالياً أجواء من الفرح والسعادة ابتهاجاً بالإنجاز التاريخي الذي حقق الملك الشرقاوي بالفوز بدرع الدوري، بعدما تصدر المنافسة برصد 59 نقطة، محققاً 17 انتصاراً وثمانية تعادلات وخسارة واحدة فقط أمام الوصل في الجولة 24.

    ورداً على سؤال عما يتردد في الأوساط الرياضية من أن الشارقة سينشغل بالاحتفالات الخاصة بالإنجاز التاريخي الكبير الذي حققه الفريق، وينسى مسألة تجهيز الفريق للموسم الكروي المقبل، قال: «حريصون على تجهيز الفريق للمرحلة المقبلة، وندرك تماماً التحديات الكبيرة التي تنتظر الفريق على الصعد كافة، سواء على صعيد المسابقات المحلية أو في دوري أبطال آسيا للأندية لكرة القدم، لذلك فإن الكل في النادي يضع مسألة تجهيز الفريق للموسم المقبل، ودعمه بعناصر مميزة من اللاعبين، وتوفير كل الأجواء الملائمة له حتى يحقق الطموحات المرجوة في سلم أولوياتنا واهتماماتنا، وقبل عطلة عيد الفطر المبارك، عقد اجتماعان مهمان لشركة كرة القدم واللجنة الفنية والجهاز الفني بقيادة المدرب عبدالعزيز العنبري، لبحث احتياجات الفريق والمتطلبات الخاصة بتجهيز الفريق للموسم الجديد من الجوانب كافة».

    دور مهم للحمادي في تنفيذ خطة تعاقدات الشارقة

    وصف أحمد مبارك الجنيبي، الدور الذي يقوم به مساعد مدير شؤون الاحتراف بالنادي عبدالله محمد الحمادي، بالمهم والكبير في التعاقدات والصفقات التي يعقدها النادي مع اللاعبين، مشيراً إلى أنه ساعد كثيراً في إنجاح مسيرة الفريق، لافتاً إلى أنهما يعملان مع بعضهما على تنفيذ خطة التعاقدات التي يضعها النادي حسب المراكز المحددة من اللاعبين الذين يحتاجهم الفريق.

    وأضاف: «سعيد بالتعاون الكبير الذي ظللت أجده من عبدالله محمد الحمادي، طوال الفترة الماضية التي عملنا فيها مع بعضنا، وهذا سر نجاحنا في استقطاب لاعبين يقدمون الإضافة المطلوبة للفريق، بما يصب في مصلحة الشارقة بشكل عام».

    طباعة