لم يكن لديه علم بوجود عرض من العين

كايو: الوصل لم يكن يرغب في تجديد عقدي

صورة

أكّد البرازيلي كايو كانيدو أنه لم يكن يفكر في الرحيل عن صفوف الوصل في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، مشيراً إلى أن وكيل أعماله حضر إلى دبي من أجل الحديث مع إدارة «الإمبراطور» بشأن تجديد عقده مع الفريق.

ونشر كايو رسالة على حسابه الشخصي في موقع تبادل الصور ومقاطع الفيديو «إنستغرام»، أوضح من خلالها أسباب رحيله عن الوصل، بعد خمسة مواسم ارتدى فيها قميص «الفهود»، مشيراً إلى أنه انتقل إلى نادي العين، بعدما علم أن الوصل لا يرغب في تجديد عقده.

وقال: «لم أكن أعلم أي شيء عن اهتمام نادي العين بالتعاقد معي، أو وجود عرض لضمي، وكانت الأمور تسير نحو استمراري في الوصل، إذ جاء وكيل أعمالي إلى دبي للحديث مع إدارة نادي الوصل، بشأن مستقبلي مع الفريق، ولكن عندما وجد وكيل أعمالي أنه لم يكن هناك رغبة من الإدارة في الحديث بشأن تجديد عقدي، تيقنت أن الأمور تسير في اتجاه المفاوضات مع إدارة العين التي قدمت عرضاً للتعاقد معي».

وأضاف: «لا توجد أي مشكلة بالتأكيد في هذا الشأن، وهذه الأمور تحدث في كرة القدم، وفقط كنت أرغب في توضيح ما حدث بشكل مفصل، إذ إنه حان الوقت لخوض تحدٍّ جديد بالنسبة لي، وأنا متحمس للغاية لهذه التجربة الجديدة مع نادي العين، وفي الوقت نفسه أتوجه بخالص الشكر إلى نادي الوصل على كل شيء، وإلى الجمهور الوصلاوي على الدعم الذي حصلت عليه منهم طوال فترة وجودي في الفريق».

وأوضح اللاعب البرازيلي أنه فضل عدم الحديث عن أي شيء في الفترة الماضية، بعدما تم تداول أنباء حول انضمامه من الوصل إلى العين، وقال: «كنت أحتاج للحديث عن التفاصيل الخاصة برحيلي عن الوصل، وأعتقد أن هذا هو الوقت المناسب، لقد لعبت خمسة مواسم مع الوصل، واكتسبت الاحترام والإعجاب من الجميع، وفي كل مرة كنت أرتدي فيها قميص الوصل، كنت أمنح الفريق أكثر من 100% من إمكاناتي وطاقتي، وحاولت دوماً أن أكون قائداً للفريق داخل الملعب وخارجه».

وتابع: «لعبت مع الوصل أكثر من 150 مباراة في مختلف البطولات، وأحرزت أكثر من 100 هدف، وقصتي مع النادي وصلت إلى النهاية، ولكن أعرف ماذا سأحصل بعد كل هذا، وهو الحب والاحترام».

وختم كايو كانيدو الرسالة المطولة التي نشرها على «إنستغرام» مؤكداً أنه سعيد للغاية بالخطوة التي اتخذها بالانضمام إلى العين، وأنه متحمس لبدء مشواره مع الفريق، وفي الوقت نفسه شدد على أنه من دواعي سروره أنه لعب في صفوف الوصل لمدة خمس سنوات، متوجهاً بالشكر إلى «الإمبراطور» على الفترة التي قضاها مع الفريق.

في المقابل، تفاعل عدد كبير من مشجعي نادي الوصل، مع الرسالة التي نشرها اللاعب البرازيلي، وبلغ عدد التعليقات على الرسالة 606، وأبدى 3000 متابع إعجابهم بها أمس، متوجهين له بالشكر على كل ما قدمه مع «الفهود»، خصوصاً أنه كان حصل على انتقادات عدة أول من أمس، بعد الإعلان عن انضمامه إلى العين، بسبب نشره صورته بقميص الزعيم، مبدياً سعادته بالانتقال إلى الفريق، دون الإشارة أو توجيه الشكر إلى نادي الوصل، كما تفاعل عدد كبير من لاعبي الأصفر، وقاموا بالتعليق على رسالة كايو متمنين له التوفيق مع فريقه الجديد، وكان أبرزهم فارس خليل وخالد الشيباني وحميد عباس، ولاعب الوصل السابق والفجيرة الحالي حسين أمين.


- «حان الوقت لخوض تحدٍّ جديد.. أنا متحمس للغاية».

- «كنت أمنح الوصل أكثر من 100% من طاقتي».

- أشكر الوصل وجمهوره

على الدعم الذي

حصلت عليه طوال فترة

وجودي في الفريق.

5

مواسم ارتدى

فيها قميص

الوصل في بطولات

المحترفين.

150

مباراة لعبها كايو

بالقميص الأصفر أحرز

فيها أكثر من 100

هدف.

 

طباعة