إصابة العطاس ورمضان عادية.. وخلفان يغيب أسبوعين

داميان: الجزيرة لعب بقلبي دفاع أقل من 21 عاماً

الجزيرة فاجأ العين وهزمه بنتيجة ثقيلة. تصوير: إريك أرازاس

قال مدرب الجزيرة، الهولندي داميان هيرتوج، إن فريقه حقق مكاسب كبيرة من الفوز التاريخي على العين حامل لقب الدوري 5-1، أول من أمس، في الجولة 19 لدوري الخليج العربي، مشيراً إلى أن أهم هذه المكاسب يكمن في خوض الفريق المواجهة بقلبي دفاع عمرهما أقل من 21 عاماً، هما خليفة الحمادي ومحمد العطاس، وقد أبلى اللاعبان بلاء حسناً، وتركا انطباعاً لدى الجميع بأنهما يلعبان مع الفريق منذ سنوات، وليس في الموسم الحالي فقط، رغم قلة خبرتهما، على حد تعبيره.

وقال هيرتوج في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: «كان اللاعبون رائعين ومتميزين خلال اللقاء منذ البداية وحتى النهاية، ولعبوا بطريقة مثالية هجوماً ودفاعاً».

وأضاف «الكل يعلم قوة العين، والفوز عليه بهذا العدد من الأهداف يؤكد أن الجزيرة فريق قوي، ولديه شخصية هجومية لا يتنازل عنها، رغم الصعوبات التي واجهها، بفضل الروح القتالية العالية التي كانت من أهم أسباب التفوق، والعودة بعد الخسارة من الشارقة في الجولة الماضية».

وعن الإصابات التي تعرض لها الثلاثي خلفان مبارك ومحمد العطاس وعبدالله رمضان، قال: «ربما تكون بسبب الإرهاق، وأعتقد أن إصابة العطاس ورمضان عادية، إلا أن إصابة خلفان قد تحتاج أسبوعين أو أكثر».


غاريدو: علينا الصمت وتقبل الانتقادات

قال مدرب العين، الإسباني خوان كارلوس جاريدو، إنه لا يمكنه الرد على أي انتقادات بعد الخسارة الثقيلة أمام الجزيرة، أول من أمس، في الجولة 19 للدوري، في ظل عدم ظهور الفريق بالصورة المطلوبة، مؤكداً أنه لا يمكن كذلك تبرير خسارة كبيرة بخمسة أهداف، ويجب الصمت والسعي نحو إعادة تأهيل الفريق نفسياً، على حد تعبيره.

وأوضح في المؤتمر الصحافي: «علينا تحمل الانتقادات وتقبلها في ظل هذا الوضع وبعد هذه الخسارة الكبيرة، وعلى اللاعبين أيضاً أن تكون لهم ردة فعل قوية في المباريات المقبلة، للتأكيد على أن الخسارة كانت أمراً عارضاً». وأضاف «التوقيتات القاتلة للأهداف التي سجلها المنافس كانت وراء الخسارة».

طباعة