الأبيض شارك في البطولة القارية الأخيرة بمعدل أعمار مرتفع

70 % من لاعبي المنتخب لن يلعبوا في كأس آسيا 2023

صورة

كشفت إحصائية رقمية لـ«الإمارات اليوم» أن نحو 70% من لاعبي المنتخب الوطني الأول لكرة القدم الذين شاركوا مع الأبيض في النسخة الأخيرة لكأس أمم آسيا «الإمارات 2019»، قد تكون هذه بطولتهم الأخيرة، ويتوقع بشكل كبير غيابهم عن النسخة المقبلة في 2023، بحكم تقدمهم في السن، ما يفرض على الأبيض ضرورة تهيئة جيل من الشباب لقيادة المنتخب مستقبلاً.

ووفقاً لهذه الإحصائية، فإن سبعة لاعبين فقط من أصل 23 شاركوا في قائمة آسيا الأخيرة، بإمكانهم المشاركة في البطولة القارية المقبلة، حيث كان واضحاً على القائمة في البطولة الأخيرة ارتفاع معدل أعمار لاعبي المنتخب.

وأكد مدرب الوصل السابق حسن محمد «بولو» لـ«الإمارات اليوم»: «مجموعة كبيرة من لاعبي المنتخب بدأوا العد التنازلي بدخولهم سن الـ30 عاماً، لذلك يجب على اتحاد الكرة من الآن إعداد صف ثانٍ من اللاعبين لتدعيم الأبيض، خصوصاً من الأولمبي، كما يتوجب أيضاً وضع برنامج إعداد طويل الأمد وإخضاعهم لمعسكرات ومباريات ودية، ومنح هؤلاء اللاعبين الذين يتم اختيارهم الفرصة الكافية لإثبات وجودهم».

واللاعبون الـ16 الذين يفترض أن تكون كأس آسيا الماضية الأخيرة لهم، رغم أنه على الورق هناك من قد يستمر لفترة طويلة، هم: المخضرم إسماعيل مطر (35 عاماً) والمدافع إسماعيل أحمد (35 عاماً) ووليد عباس (33 عاماً) والحارس علي خصيف (31 عاماً)، ومحمد عبدالرحمن (29 عاماً) وإسماعيل الحمادي (30 عاماً) وفارس جمعة (30 سنة) وعامر عبدالرحمن (29 عاماً) ومحمد أحمد (29 عاماً) وخميس إسماعيل (29 عاماً) والحارس خالد عيسى (29 عاماً) وبندر الأحبابي (28 عاماً) والحسن صالح (27 عاماً) وماجد حسن (26 عاماً)، وتشمل القائمة أيضاً عدداً من اللاعبين المؤثرين في المنتخب الحالي الذي قد يكون من الصعب عليهم المشاركة أو على الأقل الظهور مستقبلاً بالقوة نفسها التي عرفوا بها سابقاً، وهم المهاجم علي مبخوت (28 عاماً) وأحمد خليل (27 عاماً).

واللاعبون السبعة الذين أعمارهم صغيرة وبإمكانهم المشاركة في البطولة المقبلة هم: خليفة الحمادي (20 عاماً) والحارس محمد حسن الشامسي (22 عاماً) وخلفان مبارك (23 عاماً) وسيف راشد (24 عاماً) وريان يسلم (24 عاماً) وخليفة مبارك غانم (25 عاماً).

واعتمد مدرب المنتخب السابق الإيطالي زاكيروني في التشكيلة الأساسية، خلال كأس آسيا على مجموعة كبيرة من اللاعبين الذين تجاوزت أعمارهم 27 عاماً.

ووصل المنتخب الى نصف النهائي، على الرغم من أن الأوساط الرياضية في الدولة كانت تعول على الجيل الحالي لتحقيق إنجاز تاريخي غير مسبوق بالفوز باللقب القاري لأول مرة، خصوصاً أن البطولة أقيمت في الإمارات.

ومثل إخفاق الأبيض في البطولة الآسيوية صدمة كبيرة للوسط الرياضي الإماراتي، بعدما توفرت للجيل الحالي من اللاعبين كل الإمكانات التي تمكنهم من الوصول للمباراة النهائية في البطولة وحصد اللقب الثمين.

وقال حسن بولو «أول استحقاق خارجي مرتقب للمنتخب الأول هو المشاركة في تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022، ولذلك فإن اتحاد الكرة مطالب بالبدء من الآن في إعداد منتخب قوي مدعم بالشباب». وأضاف «يجب التخطيط من الآن للأهداف المقبلة المتعلقة بالمنتخب».

وشدّد حسن بولو على أن «المشكلة أو العائق الأكبر الذي سيواجه إعداد المنتخب للمرحلة المقبلة هو أن عدداً كبيراً من لاعبي الأولمبي الحالي لا يشاركون أساسيين مع فرقهم، نظراً لكون نظام المسابقة الحالي لدوري الرديف غير مجد بعكس النظام السابق الذي كان أفضل، وبالتالي فإن عدداً كبيراً من هؤلاء لا يجدون فرصة اللعب الكافية مع فرقهم لتطوير مستوياتهم الفنية، ولذلك فإنه لابد من إيجاد حلول لهذه المشكلة من الآن، بينها تغيير النظام الحالي لدوري الرديف».

وتابع حسن بولو «هناك لاعبون في المنتخب الأولمبي لا يلعبون طوال الموسم إلا في أربع مباريات رسمية مع فرقهم، وهذه مشكلة كبيرة جداً ستواجه اتحاد الكرة في بناء منتخب أول قوي يتشكل من مجموعة كبيرة من لاعبي الأولمبي».

واقترح حسن بولو على اتحاد الكرة استحداث مسابقة خاصة باللاعبين المواطنين حتى يجد أكبر عدد من اللاعبين الفرصة للمشاركة.

وحذر حسن محمد بولو من أن المنتخب يعاني مشكلة عدم وجود مهاجمين يمكن الاعتماد عليهم في المستقبل، نظراً لكون أنه باستثناء علي مبخوت فإن اغلب مهاجمي المنتخب الأول الذي شارك في النسخة الأخيرة لكأس آسيا لا يلعبون أساسيين مع فرقهم خصوصاً أحمد خليل، وأوضح «كيف يتم اختيار لاعبين لا يلعبون أساسيين مع فرقهم في المنتخب». وأكد أهمية أن يتولى المدرب القادم للمنتخب الأول عملية الإشراف على المنتخبين الأول والأولمبي.


قائمة اللاعبين المتقدمين في السن

إسماعيل مطر (35 عاماً).

إسماعيل أحمد (35 عاماً).

وليد عباس (33 عاماً).

الحارس علي خصيف (31 عاماً).

محمد عبدالرحمن (29 عاماً).

إسماعيل الحمادي (30 عاماً).

فارس جمعة (30 عاماً).

عامر عبدالرحمن (29 عاماً).

محمد أحمد (29 عاماً).

خميس إسماعيل (29 عاماً).

الحارس خالد عيسى (29 عاماً).

بندر الأحبابي (28 عاماً).

الحسن صالح (27 عاماً).

ماجد حسن (26 عاماً).

علي مبخوت (28 عاماً).

أحمد خليل (27 عاماً).

7

فقط من أصل 23 من نجوم الأبيض الحالي بإمكانهم المشاركة في النسخة المقبلة لكأس آسيا.

طباعة