فرصة لوصول ستة منها إلى ربع النهائي

7 منتخبات تؤكّد المشاركة التاريخية لـ «العرب» في كأس آسيا

صورة

أكّدت المنتخبات العربية، المشاركة في كأس آسيا 2019، أن النسخة الـ17 من البطولة القارية، تعد تاريخية بكل المقاييس، بعدما تأهل سبعة منتخبات لدور الـ16، من أصل 11 منتخباً خاضت دور المجموعات.

وتأهل كلٌّ من: الإمارات والبحرين (المجموعة الأولى)، والأردن (المجموعة الثانية)، والعراق (المجموعة الرابعة)، والسعودية وقطر (المجموعة الخامسة)، وعمان (المجموعة السادسة)، في المقابل ودع البطولة أربعة منتخبات، هي: فلسطين وسورية (المجموعة الثانية)، واليمن (المجموعة الرابعة)، ولبنان (المجموعة الخامسة).

وكان عدد المنتخبات العربية المتأهلة لدور الـ16 قابلاً للزيادة، بعدما تساوت لبنان مع فيتنام في حسبة تأهل المنتخب الرابع، عن طريق أفضل ثوالث، لكن المنتخب الفيتنامي حسم البطاقة الرابعة بفضل حصوله على عدد إنذارات أقل، واستفاد منتخبا البحرين وعمان من تأهل أفضل أربعة ثوالث، بحصول «الأحمر البحريني» على أعلى معدل نقاط برصيد أربع نقاط، بينما تأهل «الأحمر العماني» بطريقة درامية، بإحراز محمد المسلمي هدف التأهل في الوقت القاتل بمرمى تركمانستان.

وتمتلك المنتخبات العربية فرصة تاريخية بإمكانية تأهل ستة منتخبات لدور الثمانية، خصوصاً أن مواجهات دور الـ16 ستشهد مواجهة عربية واحدة تجمع العراق مع قطر، بينما المنتخبات الخمسة الأخرى ستكون لديها الفرصة لزيادة عدد العرب في ربع النهائي.

وتاريخياً.. منذ زيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس آسيا إلى 12 منتخباً، كان أكثر عدد للمنتخبات العربية، التي تأهلت من دور المجموعات، في نسختي 1996 و2000، بصعود أربعة منتخبات إلى دور الثمانية، إذ شهدت نسخة الإمارات 1996 مشاركة خمسة منتخبات، وتأهل كل من الإمارات والسعودية والكويت والعراق، بينما خرجت سورية من دور المجموعات، وواصلت الإمارات والسعودية طريقهما إلى النهائي، وفي نسخة لبنان 2000، شاركت خمسة منتخبات، وتأهلت لدور الثمانية كل من العراق والسعودية والكويت وقطر، وخرجت لبنان، وتأهل «الأخضر» للنهائي.

في المقابل، تراجع عدد المنتخبات العربية المتأهلة لدور الثمانية في نسخة 2004 بالصين، إلى ثلاثة منتخبات، هي: البحرين والعراق والأردن، رغم المشاركة الكبيرة التي بلغت ثمانية منتخبات، لكن خرجت كلٌّ من قطر والكويت والإمارات والسعودية وعمان من دور المجموعات.

وتواصل التراجع في نسخة 2007، في كل من إندونيسيا وماليزيا وتايلاند وفيتنام، إلى أقل معدل، بتأهل منتخبين فقط لربع النهائي، هما: السعودية والعراق، بينما خرجت عمان والإمارات وقطر والبحرين من دور المجموعات، ورغم ذلك شهد النهائي مواجهة عربية خالصة جمعت السعودية مع العراق، أما نسخة 2011، فشاركت ثمانية منتخبات عربية، لكن تأهلت كلٌّ من قطر والأردن والعراق لربع النهائي، بينما خرجت من دور المجموعات كلٌّ من الكويت وسورية والسعودية والبحرين والإمارات.

أما نسخة 2015 في أستراليا، فتراجعت مشاركة المنتخبات العربية، بتأهل الإمارات والعراق فقط من دور المجموعات، ورغم ذلك وصل المنتخبان إلى نصف النهائي، بينما خرجت منتخبات عمان والكويت والسعودية والبحرين وقطر والأردن وفلسطين من دور المجموعات، وهو أكبر عدد من المنتخبات العربية يغادر البطولة من الدور الأول في تاريخ البطولة القارية.

أبرز إحصاءات المنتخبات العربية في 2019:

■7 منتخبات تأهلت، هي: الإمارات الأردن والسعودية والبحرين

وعمان وقطر والعراق.

■4 منتخبات ودّعت البطولة، هي: فلسطين واليمن ولبنان وسورية.

■حققت الفوز في 13 مباراة، وتعادلت في 6، وخسرت في 11.

■أحرزت 41 هدفاً، منها 13 بالجولة الأولى، و15 بالثانية، و13 بالثالثة.

■منتخبا فلسطين واليمن الوحيدان اللذان لم يحرزا أهدافاً.

■سورية وفلسطين واليمن لم تحقق أي فوز.

عدد المنتخبات العربية التي تخطت دور المجموعات منذ 1996:

■1996 (4 من 5).

■2000 (4 من 5).

■2004 (3 من 8).

■2007 (2 من 6).

■2011 (3 من 8).

■2015 (2 من 9).

■2019 (7 من 11).

 

طباعة