قال إن المسؤولين حملوهم على أكفّ الراحة

مدرب ويلنغتون: وضعنا شعار «عام زايد» على صدورنا لنتميز

مدرب ويلنغتون النيوزيلندي البريطاني خوسيه فيجيرا. الإمارات اليوم

كشف مدرّب فريق مدرب تيم ويلنغتون النيوزيلندي، البريطاني خوسيه مانويل فيجيرا، أن الجهازين الفني والإداري واللاعبين وضعوا شعار «عام زايد» على صدورهم، خلال جولاتهم في الإمارات، وأثناء مرورهم بمنطقة إجراء المقابلات الصحافية، عقب نهاية مباراتهم أمام فريق العين أول من أمس، من أجل أن يتميزوا عن غيرهم من الفرق الأخرى المشاركة في كأس العالم للأندية، بعد معرفتهم بروعة الشعار.

وأوضح فيجيرا لـ«الإمارات اليوم» أنهم بحثوا عن فكرة التميز في مشاركتهم الأولى في مونديال الأندية داخل الملعب وخارجه، وأنه بعد المشاورات أخبرهم المسؤول المرافق للبعثة بأن الدولة تحتفي بمرور 100 عام على ميلاد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، ما جعل مجلس الإدارة يتبنى فكرة وضع شعار «عام زايد».

وأضاف: «لقد كان رجلاً مختلفاً، وقام بجهود مخلصة تجاه وطنه وشعبه والمنطقة».

وأشار فيجيرا إلى أنهم بسبب التحضيرات للمباراة الافتتاحية التي خسروها أول من أمس، لم يتمكنوا من القيام بجولة للتعرف إلى معالم الإمارات، وأنهم حالياً سيكونون مطالبين بالعودة السريعة إلى نيوزيلندا، وقال: «قد يكون هذا أمراً غريباً يحدث في كرة القدم، ولكن لاعبي فريقي عليهم العودة لوظائفهم سريعاً، لأنهم لاعبون غير متفرغين لكرة القدم، وإنما لديهم ارتباطات أكبر من مواصلة مشوارهم الرياضي».

وأكد البريطاني خوسيه أنه سيخطط للعودة مرة أخرى إلى الإمارات، للقيام بجولة سياحية والتعرف إلى كل معالم البلد، خصوصاً بعد أن باتت الإمارات مرتبطة لديه بذكرى رائعة تتمثل في المشاركة في كأس العالم للأندية للمرة الأولى، معرباً في الوقت نفسه عن حزنه لوداعهم المبكر المونديال بركلات الترجيح.

وأشار مدرب فريق تيم ويلنغتون إلى أنهم سعداء بالانطباع الذي تركوه في البطولة بعد أن لعبوا بصورة مميزة، على الرغم من أنهم فريق يضم 100% من اللاعبين الهواة، وقال: «أنا فخور بما قدمه فريقي في هذه المباراة، لقد كنا قريبين من صنع الإنجاز والتأهل للمرحلة الثانية، نحن جئنا لتمثيل نيوزيلندا، واعتقد أن الجميع ربما يكون راضياً عن ما قدمناه رغم قلة خبرتنا وفارق الإمكانات».


«سنعود إلى

نيوزيلندا سريعاً،

من أجل التحاق

اللاعبين بوظائفهم،

لأنهم غير متفرغين».

طباعة