نفقات الرحلة تجاوزت 8000 دولار أميركي

عائلة أنجيل قطعت نصف الكرة الأرضية لتشجيع ويلنغتون

المشجع النيوزيلندي براين أنجيل وزوجته وابنته حضروا إلى العين لمؤازرة ويلنغتون. الإمارات اليوم

قال المشجع النيوزيلندي براين أنجيل إنه قطع نصف الكرة الأرضية، برفقة زوجته وابنته، من أجل تشجيع فريقهم تيم ويلنغتون في كأس العالم للأندية لكرة القدم، التي بدأها مساء أمس في مواجهة فريق العين، كاشفاً عن أن كلفة الرحلة تجاوزت حاجز الـ8000 دولار، وأنه بدأ في جمعها منذ حصول ويلنغتون على بطاقة التأهل الرسمية للمونديال، في شهر مايو الماضي.

وأكد براين، لـ«الإمارات اليوم»، أن مجرد وصول فريق ويلنغتون إلى مونديال كأس العالم للأندية، يعد سبباً كافياً بالنسبة له من أجل قطع نصف الكرة الأرضية من نيوزيلندا إلى الإمارات، وأنهم تحملوا رحلة طيران طويلة ومرهقة، قبل الوصول إلى دبي أول من أمس، وقضاء يومهم الأول، ومن ثم الحضور إلى مدينة العين لحضور المباراة الافتتاحية أمس.

وأكد المشجع النيوزيلندي أنه لن يتخلى عن مرافقة فريقه، حتى لو تطلب الأمر أن يعمل ساعات إضافية، لتمويل رحلاته المستقبلية خلف الفريق، وقال: «الشغف دائماً يدفعني لمرافقة الفريق في مبارياته، وهذه المرة الأولى التي نتأهل فيها لمونديال الأندية، وبالتأكيد ستكون ذكرى لا تنسى بالنسبة لي ولعائلتي الصغيرة، خصوصاً أن البطولة تقام في الإمارات التي نسمع عنها دائماً».

في المقابل، قالت زوجة المشجع براين أنجيل، كريسي، إنها ستستغل حضورها إلى الإمارات، من أجل التسوق والاستمتاع بالأجواء المشمسة، والتعرف إلى المعالم السياحية قبل العودة إلى نيوزيلندا، وقالت: «الدافع الأول بالنسبة لنا للحضور إلى الإمارات، هو الوقوف خلف الفريق، ومن ثم استغلال الوقت للتسوق، لأننا علمنا أن بعض المتاجر تقوم بتخفيضات مغرية، كما سنعمل أيضاً على الاستمتاع بالأجواء المشمسة».

بدورها، قالت الابنة إيبيلا إنها سمعت عن دولة الإمارات كثيراً، وإنها المرة الأولى التي تزورها، وستستغل كل وقتها لاستكشاف المعالم السياحية، كما ستقوم برفقة والدتها بالتسوق، خصوصاً أن والدها لا يعشق الذهاب إلى الأسواق كثيراً، ويفضل حضور تدريبات الفريق، مؤكدة أنها كونت انطباعاً جيداً عن الإمارات، وأنها تفكر جدياً في زيارتها مرة أخرى.

طباعة