كايو: أُصبت بالهلع عندما شاهدت ترتيب الوصل في الجدول - الإمارات اليوم

أكد أن «الإمبراطور» لا يلعب كرة الطاولة

كايو: أُصبت بالهلع عندما شاهدت ترتيب الوصل في الجدول

البرازيلي كايو كانيدو أحرز ثاني «هاتريك» له مع الوصل في 5 مواسم. أرشيفية

أكد لاعب الوصل، البرازيلي كايو كانيدو، أن الفوز الذي حققه «الإمبراطور» على الفجيرة بستة أهداف مقابل ثلاثة الخميس الماضي في الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي، يؤكد أن «الأصفر» تطور مستواه في آخر ثلاث مباريات، لافتاً إلى أنه عندما نظر إلى جدول ترتيب دوري الخليج العربي قبل خوض مباراة الفجيرة، أصيب بالهلع ولم يصدق تراجع «الفهود» إلى المركز الـ11 في جدول الترتيب، قبل التقدم حالياً إلى المركز الثامن.

وقال كانيدو لـ«الإمارات اليوم» إنه شعر بحزن شديد، لأنه تذكر النتائج التي حققها الوصل في موسمه الأول مع الفريق، موضحاً: «عندما نظرت إلى ترتيب الوصل في الجدول شعرت بالهلع، لأننا عدنا إلى الفترة التي كان يحقق فيها (الفهود) نتائج سلبية قبل خمسة مواسم، بينما تعودنا في آخر موسمين المنافسة في مراكز الصدارة، وحققنا المركزين الثاني والثالث في الدوري، وتأهلنا إلى دوري أبطال آسيا».

وأضاف: «حققنا فوزاً مهماً جداً على الفجيرة، سيساعدنا على العودة إلى وضعنا الطبيعي، رغم أنني لست سعيداً بدخول مرمانا ثلاثة أهداف، فالمباراة كانت صعبة رغم الفوز الكبير، والأهم تحقيق الفوز، بينما يجب أن نتطور في المباريات المقبلة، خصوصاً في الكرات الثابتة ضدنا، ويجب ألا نكرر هذه الأخطاء».

وحول تألقه مع فابيو ليما وأسباب قلة أهدافهما منذ بداية الموسم، قال: «نحن لا نلعب كرة طاولة، أو لعبة فردية يتم القياس من خلالها على تألق أحد اللاعبين، إذ إنه عندما يفوز الفريق يسهم الجميع في الفوز، وعندما نخسر فالجميع السبب، ورغم أنني أحرزت مع فابيو ليما ستة أهداف في مرمى الفجيرة، فإن ذلك يعود إلى الجهد الذي قام به جميع اللاعبين».

وتابع: «عندما يكون كل شيء خطأ تصبح الأمور صعبة. الفريق كله بدأ متأخراً في الموسم الحالي، وليس كايو وليما فقط. نحن نحتاج إلى أن يكون 20 أو 25 لاعباً في أفضل مستوى، لقد لعبنا مباراة جيدة أمام شباب الأهلي رغم الخسارة، والأمر نفسه أمام الأهلي المصري، حيث لم نكن نستحق ضياع الفوز في الدقائق الأخيرة، وأخيراً حققنا الفوز على الفجيرة ليؤكد الفريق أنه يتطور بشكل جيد، وأننا لم نمت بعد».

وتمنى اللاعب البرازيلي أن يكرر إحرازه ثلاثة أهداف غداً في مرمى الجزيرة، وقال: «سنخوض مباراة صعبة بالتأكيد أمام الجزيرة. هو فريق كبير لديه لاعبون مميزون، وأتمنى أن أحرز (هاتريك) مجدداً في هذه المباراة الكبيرة».

وعلق كايو على دور المدرب حسن العبدولي، وإذا كان يفضل استمراره في منصبه مدرباً للوصل، أم التعاقد مع مدرب جديد، قال: «يجب أن نحترم أي مدرب يجلس على مقاعد البدلاء لقيادة الفريق. رودولفو أروابارينا كان مدرباً جيداً جداً، والأمر نفسه بالنسبة إلى غوستافو كونتيروس، وحالياً حسن العبدولي يقوم بدور كبير، والأهم أن يبذل الجميع جهداً مضاعفاً حتى يواصل الوصل نتائجه الجيدة».

طباعة