الوحدة يبحث عن فوز غائب منذ 2010 - الإمارات اليوم

شباب الأهلي يريد مواصلة الانتصارات

الوحدة يبحث عن فوز غائب منذ 2010

الوحدة فاز على شباب الأهلي في كأس الخليج العربي. تصوير: أسامة أبوغانم

تنتظر جماهير الوحدة فك شيفرة فريق شباب الأهلي، التي استعصت على العنابي ثماني سنوات متتالية لم يحقق فيها الوحدة الفوز في مواجهات الفريقين ببطولة دوري الخليج العربي منذ موسم 2010، الذي أحرز فيه الوحدة آخر لقب له في الدوري، ويلتقي الفريقان في السابعة والنصف من مساء اليوم في ختام الجولة الثامنة من المسابقة.

وستشهد المباراة عودة الوحدة للعب من جديد على استاد آل نهيان، بعد توقّف استمر موسماً كاملاً، لإجراء أعمال التجديد من أجل استضافة بعض مباريات كأس آسيا، التي تنظمها الإمارات، في الفترة من 5 يناير إلى الأول من فبراير المقبلين.

ويسعى الوحدة إلى ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد في مباراة اليوم، التي يعوّل عليها الكثير في استعادة الثقة التي اهتزت كثيراً بخسارة خمس نقاط في آخر مباراتين بالخسارة أمام الظفرة 2 - 4، والتعادل مع النصر 2 - 2، بالإضافة إلى رغبته في العودة إلى صدارة الدوري، بخلاف كسر عقدة شباب الأهلي، رغم فوزه على منافسه في بطولة كأس الخليج العربي هذا الموسم بهدف نظيف.

ويعوّل الوحدة على مهارة وخبرة الكثير من لاعبيه، في مقدمتهم قائد الفريق إسماعيل مطر والهداف التاريخي للنادي، الأرجنتيني تيغالي، والجناحان السريعان، المغربي مراد باتنا والبرازيلي ليوناردو دي سوزا.

في المقابل، يحرص شباب الأهلي جاهداً على ألّا يفوته قطار المنافسة على بطولة الدوري التي غابت أيضاً عن الفريق في الموسمين الماضيين، ويأمل استعادتها من جديد.

ومهمة الفريق ستكون غاية في الصعوبة، لكنه كعادته سيلعب مهاجماً من أجل الفوز ومواصلة الانتصارات، بعد نجاحه في الفوز على غريمه الوصل في الجولة الماضية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وارتفاع رصيده إلى 12 نقطة في المركز الخامس.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة