«الأبيض الشاب» يطلب العلامة الآسيوية الكاملة أمام إندونيسيا - الإمارات اليوم

يسعى للعبور إلى دور الثمانية للمرة الـ9

«الأبيض الشاب» يطلب العلامة الآسيوية الكاملة أمام إندونيسيا

نجم المنتخب ماجد راشد سجل هدفين في البطولة. من المصدر

يسعى المنتخب الوطني للشباب (تحت 19 سنة) إلى تحقيق التأهل التاسع تاريخياً، اليوم، في ختام دور المجموعات ببطولة آسيا المقامة في ضيافة إندونيسيا، الذي سيواجه صاحب الأرض والجمهور الساعة 16:00 بتوقيت الإمارات.

ويرغب «الأبيض» في الحفاظ على صدارته للمجموعة، وتجنب أي مفاجآت إندونيسية، والوصول إلى العلامة الكاملة وتأمين بطاقة ربع النهائي. وسيكون هذا التأهل التاسع للمنتخب في تاريخ مشاركته في البطولة القارية للشباب، ورغم أن التأهل مضمون لـ«الأبيض» بنسبة كبيرة جداً، فإن هناك حسابات على الورق، قد تجعل الخسارة بفارق أكثر من هدفين مقلقة للمنتخب.

وكان «الأبيض» قد دشن البطولة بقوة، وفاز على قطر 2-1، ثم اكتسح الصين تايبيه في أكبر نتائج له في تاريخه الآسيوي، وفاز 8-1.

ويكفي «الأبيض» الخروج متعادلاً اليوم، أو الخسارة بهدفين أمام إندونيسيا للتأهل، بعد أن سبق له بلوغ دور الثمانية من قبل في ثماني مناسبات.

ويتصدر المنتخب بفارق ثلاث نقاط عن قطر وإندونيسيا في المركزين الثاني والثالث، بجانب أن له فارق ثمانية أهداف.

والتعادل سيعني النقطة التاسعة ومعها الصدارة، أما الخسارة بنتيجة كبيرة، وفوز قطر بنتيجة كبيرة على الصين تايبيه، فسيعني الاحتكام إلى فارق الأهداف لتحديد المتأهلين الإثنين، كون ثلاثة منتخبات ستكون قد وصلت إلى ست نقاط.

وتشير لوائح البطولة إلى الاحتكام إلى المواجهات المباشرة، وفارق الأهداف، وعدد الأهداف الأعلى، وذلك خلال تساوي منتخبين أو أكثر في النقاط.

ويراهن المنتخب على تألق مجموعة من اللاعبين، على غرار المتنافسين على لقب هداف البطولة، علي صالح صاحب الأهداف الثلاثة، وأحمد فوزي وراشد مبارك وماجد راشد، الذين سجل كل منهم هدفين.

باتيللي: المباراة بداية حقيقية للمنتخب

اعتبر مدرب منتخب الشباب، الفرنسي باتيللي، أن «مباراة إندونيسيا هي البداية الحقيقية لـ(الأبيض)، للمضي في المشوار الآسيوي والاقتراب أكثر من تحقيق حلم التأهل إلى مونديال كأس العالم للشباب في بولندا العام المقبل»، وتابع في تصريحات صحافية: «نتطلع إلى الخروج بنتيجة إيجابية أمام إندونيسيا، وتأكيد أحقيتنا بصدارة المجموعة».

• التعادل يكفي المنتخب لضمان الصدارة والتأهل.. والخسارة بنتيجة كبيرة تدخله في حسابات معقدة.

طباعة