يستعد للقاء وفاق سطيف غداً في إياب كأس العرب

العين يوافق على انضمام ثلاثة من لاعبيه إلى معسكر المنتخب

جانب من تدريبات فريق العين خلال المعسكر الخارجي. من المصدر

أعلنت شركة نادي العين لكرة القدم، أمس، انضمام ثلاثة من دوليي الفريق الأول إلى صفوف المنتخب الوطني الذي بدأ معسكراً خارجياً في مدينة سالزبورغ النمساوية، ويستمر حتى التاسع من الشهر الجاري، استعداداً لنهائيات كأس آسيا المقامة مطلع العام المقبل في الإمارات.

وذكر الحساب الرسمي للنادي أن المدافعين مهند العنزي ومحمد أحمد، ولاعب الوسط أحمد برمان، انضموا إلى معسكر المنتخب في النمسا، دون تحديد ما إذا كان بقية لاعبي فريق العين الذين وقع عليهم الاختيار سينضمون في وقت لاحق للمعسكر من عدمه.

يذكر أن قائمة المنتخب الأخيرة تضم 10 من لاعبي العين، هم، بجانب الثلاثي العنزي ومحمد أحمد وبرمان، عمر عبدالرحمن وعامر عبدالرحمن وبدر الأحبابي والحارسان خالد عيسى ومحمد بوسندة وإسماعيل أحمد وريان يسلم.

وكان رئيس مجلس إدارة نادي العين لكرة القدم، غانم الهاجري، أعرب عن شكره وتقديره للاتحادين العربي والإماراتي، بعد اطلاعهما على ظروف الفريق، المتمثلة في ضرورة الإبقاء على عدد من اللاعبين بالمعسكر، حتى لا يتأثر برنامجه الإعدادي وتفهمهما الوضع، وقال في تصريحات صحافية «كلنا شركاء ونتطلع إلى تحقيق أهداف واضحة، ونعمل عن قرب عبر التواصل الرسمي وغير الرسمي، لبلوغ الأهداف المرجوة، والوصول برياضة الإمارات إلى أعلى المستويات على صعيدي الأندية والمنتخبات».

ويختتم فريقا العين ووفاق سطيف الجزائري، مساء اليوم، استعداداتهما للمواجهة المهمة والمرتقبة يوم غدٍ على ملعب ماكسمير في العاصمة الكرواتية زغرب، ضمن إياب دور الـ32 من مسابقة كأس العرب للأندية الأبطال، ويحتاج «الزعيم» إلى الفوز بنتيجة هدفين لصفر على الأقل، لضمان التأهل للدور المقبل. وكان الذهاب انتهى بخسارة «الزعيم» أمام الضيف الجزائري بـ 2-1.

في جانب آخر، وافق الاتحاد العربي على طلب ناديي العين ووفاق سطيف بتأخير موعد مباراة الفريقين، لتقام في تمام الساعة السابعة مساءً بتوقيت زغرب، التاسعة بتوقيت الإمارات، بدلاً من السادسة، وذلك لارتفاع درجات الحرارة في كرواتيا.

يذكر أن المغربي، رشيد الطوسي، مدرب فريق وفاق سطيف الجزائري، كان قد أعلن بعد مباراة الذهاب، اتفاقه مع الجهازين الفني والإداري لفريق العين، حول تعديل موعد المباراة، وحصل على موافقة العين، الذي بدوره رفع طلباً إلى الاتحاد العربي للحصول على الموافقة.