زوران: ليس طبيعياً التحاق اللاعبين بمعسكر المنتخب قبل 5 أشهر من كأس آسيا - الإمارات اليوم

قال إن العين مصمّم على تعويض الهزيمة من وفاق سطيف في البطولة العربية

زوران: ليس طبيعياً التحاق اللاعبين بمعسكر المنتخب قبل 5 أشهر من كأس آسيا

صورة

قال مدرب فريق العين، الكرواتي زوران ماميتش، إن فريقه قادر على تعويض الخسارة التي تلقاها أمام وفاق سطيف الجزائري، أول من أمس، 1/‏‏‏2 في ذهاب دور الـ32 ضمن كأس العرب للأندية، حين تتجدد المواجهة بين الفريقين السبت المقبل في لقاء الإياب، الذي سيقام أيضاً في كرواتيا.

وانتقد زوران إصرار الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الإيطالي زاكيروني على استدعاء نجوم العين الدوليين إلى معسكر النمسا، على الرغم من حاجة الفريق إلى خدماتهم في الفترة الراهنة، وبقاء خمسة أشهر على انطلاق كأس آسيا 2019. وقال زوران في المؤتمر الصحافي: ليس من الطبيعي التحاق اللاعبين بمعسكر المنتخب قبل خمسة أشهر على انطلاق بطولة كأس آسيا. مشيراً إلى أن هناك فترات كافية يمكن التحضير فيها للكأس القارية دون الإضرار بمصالح الأندية في الفترة الحالية. وقال: «هناك فترة كافية أمام الاتحاد لالتحاق الدوليين، مثل شهر سبتمبر، وهناك أيضاً 15 يوماً، الفترة المعتمدة من (فيفا) قبل أي تجمع للمنتخبات. وأمامنا أيضاً أكتوبر ونوفمبر وديسمبر. وهذا يعني أنه لدينا متسعاً من الوقت لإعداد المنتخب».

وأضاف: بقاء اللاعب مع ناديه خلال فترة التجهيز للموسم الكروي من مصلحة النادي والمنتخب، لأنه من الأفضل أن يخوض تحدياً مثل مواجهة وفاق سطيف، بدلاً من لعب مباراة ضد فريق من الدرجة الثالثة في النمسا. وتابع: لا أعتقد أن هناك منتخباً في العالم أجمع يتبنى مثل تلك القرارات التي يحرم فيها اللاعب التجهيز الجيد مع ناديه قبل انطلاق الموسم دون مبررات، وسمعت أيضاً أن المنتخب في الماضي قرر أن يلحق اللاعبين بمعسكر إعداد مدته 40 يوماً وهو أمر غير منطقي. واستطرد زوران: ما قلته وأقوم به يصب مباشرة في مصلحة المنتخب وكرة القدم الإماراتية. وأضاف: الغريب في الأمر أن مدرب المنتخب زاكيروني، لا يتواصل معي، وإنما أنا الذي أتواصل معه. وخلال الأسابيع الثلاثة الماضية لم يسألني عن الدوليين، ولا عن المصابين ريان يسلم أو عامر عبدالرحمن أو محمد عبدالرحمن أو مهند العنزي أو إسماعيل أحمد، ولا عن التدريبات التي يخضعون لها، وما إذا كانوا يواجهون أي مشكلات، أو تحسن وضعهم.

وعن لقاء وفاق سطيف، أوضح: قادرون على تعويض الخسارة، وسنضاعف من جهودنا لتحقيق النتيجة المطلوبة التي تضمن لنا التأهل. وتابع: النتيجة ليست عادلة، لكن في عالم كرة القدم تحدث مثل تلك الأمور، وسنعمل على رفع معدل التركيز حتى لا نهدر فرص تسجيل الأهداف السهلة، ولا نستقبل المزيد من الأهداف.

واختتم زوران حديثه قائلاً: البطولة العربية مهمة جداً، ولكن هدفي الأول الآن كأس السوبر أمام الوحدة وبعدها البطولات الأخرى، ولكنني أؤكد أنني أحترم هذه البطولة والقائمين عليها. بيد أنه يتوجب علينا أن نأخذ بعين الاعتبار أمراً غاية في الأهمية، هو جدول البطولات التي على العين خوضها في الموسم المقبل، فإذا ما ألقيت نظرة على رزنامة الفريق فستجد أن الموسم سينتهي خلال يونيو، في حين أننا خلال رمضان العام المقبل، الذي يتزامن مع مايو ووفقاً لجدول المباريات سنلعب سبع مباريات، إنه أمر لا يُصدق.


مدرب العين أكد احترامه للبطولة العربية، لكنه شدد على أن هدفه الرئيس هو كأس السوبر.

جابو: لم نتأهل بعد

أعرب لاعب فريق وفاق سطيف الجزائري، عبدالمؤمن جابو، الحاصل على جائزة نجم المباراة، عن تقديره للجهود الكبيرة التي بذلها زملاؤه بالفريق، حتى تمكنوا من الفوز في مباراة الإياب أمام العين.

وقال في تصريحات صحافية: لم نتأهل بعد، وبقيت أمامنا مواجهة الإياب، ونتمنى أن نوفق خلالها، ونتمكن من تحقيق النتيجة القوية التي تعزز من موقفنا في الحصول على بطاقة العبور للمرحلة المقبلة في أقوى البطولات العربية.

ريان يسلم: نتطلع إلى الأفضل في الإياب

أكد لاعب فريق العين، الدولي ريان يسلم، أن فريقه سعى إلى إظهار أفضل ما لديه أمام وفاق سطيف الجزائري، بيد أن التوفيق لم يحالفه، مؤكدا في تصريحات صحافية أن: نتطلع للأفضل، والمنافس كان أكثر جاهزية من العين، ويمتلك في صفوفه عناصر مميزة، وأهنئهم على الفوز، وأتمنى حظاً أوفر لفريقي في الإياب. وأضاف ريان يسلم: ندرك جيداً أننا مطالبون بالتحضير الجيد خلال المرحلة المقبلة لمواجهتنا الثانية أمام وفاق سطيف، لتحقيق النتيجة المطلوبة التي تضمن لنا عبور المرحلة الحالية من مسابقة الأندية العربية للأبطال.

طباعة