ضمن معسكره في ألمانيا

الشارقة يدشن أولى تجاربه الودية بلقاء الكويت

جانب من تدريبات الشارقة في معسكر ألمانيا. من المصدر

يفتتح فريق الشارقة لكرة القدم، عصر اليوم، أولى تجاربه الودية الخارجية، حين يلتقي الكويت الكويتي على استاد مدينة دوسلدورف الألمانية، حيث يعسكر «الملك» استعداداً للموسم الجديد.

ولقاء الكويت من بين أربع مباريات ودية للفريق، في محطتي معسكره الخارجي في كل من ألمانيا وهولندا، الذي انطلق 18 الجاري. ومن المتوقع أن يلتقي في 31 الجاري أحد أندية دوري الدرجة الثانية في ألمانيا، لتستكمل المباريات في هولندا في الخامس من أغسطس المقبل بلقاء التعاون السعودي، ثم في التاسع من الشهر ذاته بلقاء إيندهوفن الهولندي، قبل أن يسدل الستار في اليوم التالي عن المعسكر الخارجي.

وحرص مدرب الفريق، عبدالعزيز العنبري، على استثمار الأيام السبعة الماضية في معسكر ألمانيا، في التركيز على الجانبين البدني والمهاري للاعبي «الملك»، عبر حصص تدريبية صباحية ومسائية، استكمالاً لمراحل الإعداد للموسم الجديد.

وتعدّ ودية الكويت الكويتي، فرصة للعنبري للتعرف إلى إمكانات اللاعبين بشكل أكبر، خصوصاً التعاقدات الستة الجديدة، آخرها التحاق البرازيلي إيغور كورونادو بالمعسكر الأحد الماضي، مكملاً بذلك عقد اللاعبين الستة الجدد الذين انضموا لصفوف «الملك»، بجوار لاعب منتخب الرأس الأخضر ريان منديز، وثنائي الوحدة محمد الشحي ومحمد الظاهري، ولاعب العين فوزي فايز، وحارس شباب الأهلي مايد مصبح.

في جانب آخر، قال مدير الفريق، عبدالعزيز محمد، في تصريحات صحافية: «إن الجهاز الإداري كان حريصاً على الاجتماع باللاعبين، والتوجه بالشكر لهم على الانضباط والالتزام الذي أبدوه في الفترة الماضية، وحثهم على بذل مزيد من الجهد خلال الأيام المقبلة لما فيه مصلحة الفريق، خصوصاً أن ترتيبات المعسكر تمت بصورة احترافية، بدءاً من اختيار الأماكن المناسبة في ألمانيا وهولندا، وصولاً إلى الخدمات اللوجستية من ملاعب وصالات وغرف لاعبين وصالات طعام في مكان واحد، الأمر الذي سهل المهمة على الجهاز الفني ولاعبي الفريق على حدٍ سواء».