الإمارات اليوم

وسم «إقالة_ إدارة_النصر» يتصدر «تويتر الإمارات» بعد خسارة العميد من الشارقة

خوري للجمهور النصراوي الغاضب: نواجه سوء توفيق غير عادي

:
  • محمد أبو إسماعيل – دبي

أكد نائب رئيس مجلس إدارة نادي النصر أحمد خوري، أنه يقدر غضب جمهور العميد الحزين على نتائج الفريق في دوري الخليج العربي، خلال الموسم الحالي، مشيراً إلى أن مجلس الإدارة والجماهير يقفون في جانب واحد، ويطمحون إلى هدف واحد، هو خدمة النصر، سواء كان ذلك في كرة القدم أو أي رياضة أو نشاط آخر داخل النادي، على حد تعبيره.

أحمد خوري:

«شركة النصر تعاقدت مع جهازين فني وطبي بأعلى المستويات».

«نقدر غضب جمهور العميد.. وسنعقد اجتماعاً معه خلال أسبوع».


مشجعو العميد:

■لماذا يتم الإصرار على المهاجم البرازيلي فاندرلي؟

■كيف غادر المهاجم الإيطالي ماورو زاراتي الفريق بعدما أصبح الأفضل بين الأجانب؟

■لماذا تم الاستغناء عن البوركيني بتروبيا والفرنسي كيمبو؟

■نضع أيادينا على قلوبنا قبل مباراة دبا المقبلة بكأس رئيس الدولة.

وقال خوري لـ«الإمارات اليوم»: «يقابل فريق النصر سوء توفيق غير عادي، خصوصاً في ما يتعلق بالغيابات والإصابات المستمرة التي يتعرض لها الفريق، للاعبين مميزين، وأيضاً في أوقات صعبة، ولعل ما حدث مع اللاعب المغربي عبدالعزيز برادا، في مباراة الشارقة أكبر دليل على ذلك، إضافة إلى إصابة البرازيلي فاندرلي، بعد عودته بمباراة واحدة».

وكان جمهور النصر قد أطلق وسماً بعنوان: «إقالة_ إدارة_النصر»، يطالب من خلاله برحيل مجلس إدارة النادي، وتصدر هذا الوسم «تويتر الإمارات»، أمس، وذلك عقب خسارة الفريق أمام الشارقة 1-2، أول من أمس، في الجولة 12 من الدوري، ليواصل العميد نتائجه السلبية في الفترة الأخيرة.

وأوضح خوري أن «شركة الكرة بنادي النصر تعاقدت مع جهازين فني وطبي بالكامل، وعلى أعلى المستويات، من أجل تحقيق طموح النادي والجمهور في المنافسة، ولم تبخل الإدارة عن الفريق بأي تعب أو جهد لاستعادة الفريق مكانته الطبيعية».

وأضاف أنه سيعقد لقاء الأسبوع الحالي مع الجمهور النصراوي، للتشاور معه في ما يخص أمور الفريق والنادي، إضافة إلى اجتماع مع وسائل الإعلام للتحدث معها عن كل ما يخص النادي، ووضعيته الحالية في الرياضة الإماراتية.

من جهته، قال مشجع النصر خليفة البديوي لـ«الإمارات اليوم» إن «الجمهور النصراوي غير قادر على الصمت أكثر من ذلك، أخطاء مجلس الإدارة كثرت، ولا نستطيع الصبر أكثر من ذلك، لماذا يتم الإصرار على فاندرلي؟ وكيف غادر المهاجم الإيطالي ماورو زاراتي الفريق، بعدما صبر عليه الجمهور، وأصبح أفضل لاعب بين الأجانب؟ لماذا تم الاستغناء عن اللاعب البوركيني بتروبيا والفرنسي كيمبو؟ وهل البرازيلي مارسيلو أو المغربي برادا أفضل منهما؟ كلها مشكلات يجب الوقوف عندها، فالجمهور أصبح يضع يده على قلبه قبل مباراة دبا المقبلة بكأس رئيس الدولة، وبات يخشى وداع البطولة مبكراً».

بدوره، قال المشجع الملقب بـ«نصر النصراوي»: «للأسف يعاني النصر من اللاعبين الأجانب، إذ يملك أفضل لاعبين مواطنين بعد العين وشباب الأهلي، والدليل وجود خمسة لاعبين في المنتخب الوطني، ولكن المشكلة تتعلق باختيارات اللاعبين الأجانب، وهم من يصنع الفارق في أي فريق، والدليل هو فريق الوصل الذي يملك لاعبين أجانب مميزين، وقد أطلقنا وسم (إقالة_ إدارة_النصر) على (تويتر) لكي يصل صوت الجمهور».

أما رئيس رابطة مشجعي نادي النصر صلاح القيواني، فقال إنه مقدر ما يحدث مع الجهاز الفني للفريق، موضحاً أن «العميد يقابله سوء توفيق غير عادي من بداية الموسم، وأتساءل: ماذا يفعل الجهاز الفني إذا فقد لاعباً أجنبياً ليلة المباراة وخلال تدريب خفيف؟ أعتقد أن الفريق في حاجة ماسة إلى تكاتف الجمهور في الوقت الراهن، بسبب هذا الوضع السيئ، نعم للجمهور الحق في أن يحزن على غياب فريقه عن فرق الصدارة، إلا أن حالة الفريق ظاهرة أمام الجميع، والغيابات تؤثر فيه».

برانديلي: لم أواجه ظروف النصر في مشواري التدريبي

أكد مدرب النصر، الإيطالي شيزار برانديلي، أنه لم يشاهد الظروف التي يمر بها فريق النصر من إصابات وغيابات طوال مشواره التدريبي في الملاعب الأوروبية، موضحاً أنه إلى الآن لم يستطع أن يخوض مع فريقه مباراتين أو ثلاث مباريات بالتشكيل نفسه حتى يرى الفريق، ويسعى إلى تطويره ورسم خطة معينة للفريق يستطيع اللاعبون التأقلم معها.

وقال برانديلي خلال المؤتمر الصحافي عقب الخسارة من الشارقة 1-2، أول من أمس، في الدوري: «قلت اللاعبين: يجب ألا يضعوا رؤوسهم في الرمال، ومن الضروري نسيان مباراة الشارقة، من أجل مباراة دبا في كأس رئيس الدولة».

وأوضح «نعاني غيابات مستمرة، والخيارات المتاحة في الهجوم قليلة مع غياب ثلاثة لاعبين أجانب».

العنبري: الفوز المهم يكسب لاعبي الشارقة الثقة

أعرب مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري، عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه على النصر 2-1، في الجولة 12 من دوري الخليج العربي، مشيراً إلى أنه كان يتوقع المباراة غاية في القوة، خصوصاً أن العميد يملك لاعبين مميزين، ودكة بدلاء رائعة، إضافة إلى مدرب محترف وقدير يحسب له الكثير بما يملك من خبرة تدريبية في الملاعب الأوروبية.

وقال العنبري خلال المؤتمر الصحافي: «كنت أخشى مواجهة فريق النصر، والآن أخشى الثقة التي قد تنتاب لاعبي فريقي، بعد الفوز أمام عجمان في بطولة كأس رئيس الدولة».

وأضاف: «الفوز المهم على النصر في بداية الدور الثاني يعطي الثقة للاعبين، والفريق يحتاج إلى عدد من المباريات، خصوصاً بعد ضم لاعبين أجانب جدداً ظهروا بشكل جيد في أول مباراة، إضافة إلى سهيل المنصوري اللاعب المميز».