أوقف مفاجأة «الجاليات» بفوزه «71-70»

كأس نائب رئيس الدولة للسلة أول ألقاب شباب الأهلي بالمسمى الجديد

صورة

ظفر فريق شباب الأهلي بكأس نائب رئيس الدولة لكرة السلة، بعد فوزه في المباراة النهائية على ضيفه فريق الجاليات «بول أبوف أوول» بنتيجة «71-70»، أمس، ليحصد النادي أولى ألقابه بمسماه الجديد بعد قرار دمج ناديي الشباب ودبي مع الأهلي.

ووضع شباب الأهلي حداً لمفاجآت فريق الجاليات، الذي يشارك للمرة الأولى في البطولات الرسمية، ونجح في العبور إلى النهائي، قبل أن يخسر اللقب بشق الأنفس.

وشهدت منافسات اليوم الختامي تتويج الوصل بالميدالية البرونزية، بفوزه على الشارقة في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بواقع «88-78».

وعقب انتهاء المباريات، توجه رئيس الهيئة العامة للرياضة، يوسف السركال، يصحبه الأمين العام المساعد في الهيئة عبدالمحسن الدوسري، والأمين العام المساعد في الهيئة خالد المدفع، ورئيس الاتحادين العربي والإماراتي لكرة السلة، اللواء إسماعيل القرقاوي، بتقليد شباب الأهلي الميداليات الذهبية وكأس البطولة، والجاليات بالفضية، والوصل بالبرونزية.

وفي تفاصيل النهائي، واصل الجاليات فرض مفاجآته، بعد أن تقدم بفارق تسع نقاط في الدقائق الخمس الأولى، قبل أن يتمكن «شباب الأهلي» من استعادة اتزانه، وإنهاء الربع الأول بالتعادل «17-17»، ومن ثم حسم الشوط الأول «40-37»، بنيل أصحاب الضيافة الأفضلية في الفترة الثانية «23-20».

ومع انطلاق الشوط الثاني، عاود الجاليات استخدام سلاحه الفعال باللعب تحت سلة الخصم، واستغلال عامل فرق الطول، ما أتاح له حسم الفترتين الثالثة والرابعة «17-16 و16-15»، اللتين لم تكونا كافيتين لـ«بول أبوف آوول» للعودة بنتيجة المباراة، وحرمانه مواصلة المفاجآت، بعد ذهاب النتيجة النهائية لمصلحة «شباب الأهلي» بفوزه «71-70».

يذكر أن فريقا الشباب والأهلي قبل قرار الدمج، كانا قد هيمنا على ألقاب بطولة كأس نائب رئيس الدولة، على مدار السنوات الست الماضية، بتاريخ البطولة التي تعود ولادتها إلى عام 2007.

طباعة