دعا إدارة العنابي إلى إعادة النظر في قرار إيقافه بسبب تشجيعه الشارقة

فالودة: تلقيــت عروضاً لتشجيع بعض الأندية.. لكننـي متمسك بالوحدة

صورة

كشف رئيس رابطة مشجعي نادي الوحدة، فهد المنصوري، الشهير بـ«فالودة»، أنه «تلقى عروضا كثيرة من أندية محلية أخرى لم يسمها، في أعقاب قرار إيقافه، أخيرا، من قبل جمعية جماهير الوحدة، بالتنسيق مع إدارة النادي عن قيادة جماهير العنابي في المدرجات، على خلفية وجوده في المدرجات مع جماهير فريق الشارقة، خلال مباراته الأخيرة أمام الشعب، في الجولة 12 لدوري الخليج العربي، في حين كان الوحدة يلعب في الوقت نفسه مع دبي في الجولة ذاتها، مشددا على أنه رغم العروض التي تلقاها، إلا أنه «متمسك بالبقاء في ناديه الوحدة»، وأن «آخر شيء يمكن أن يفكر فيه هو التخلي عن نادي الوحدة».

وطالب فالودة الإدارة الوحداوية بإعادة النظر في قرار إيقافه، مؤكدا أن غيابه عن تشجيع العنابي في لقاء دبي، كان المرة الأولى التي يغيب فيها عن مدرجات جماهير الوحدة، منذ بدء التشجيع عام 2007، وأنه لم يكن يتوقع أن تصل الأمور إلى حد إيقافه.

وطلب فالودة السماح من جماهير الوحدة، في حال كان أخطأ في حق ناديه، لافتا إلى أنه لم يقصر أبدا في حق الفريق الوحداوي، بل كان دائماً موجوداً خلفه في العديد من المناسبات. وأشار فالودة أنه «لو كانت مباراة الوحدة أمام دبي مؤثرة في ترتيب الوحدة في الدوري، لما غبت عنها ولكنت قد قدت جماهير العنابي في المدرجات لكنها مباراة عادية»، لافتا إلى أنه مصدوم من قرار إيقافه عن تشجيع الفريق الوحداوي، قائلا إنه لم يكن يتوقع صدور هذا القرار بحقه، كونه لم يتخل عن الوحدة طوال مسيرة حافلة، امتدت لسنوات طويلة.

وأضاف فالودة، في حديث لـ«الإمارات اليوم»: وجودي مع جماهير الشارقة، خلال مباراة الفريق مع الشعب، كان بناء على دعوة خاصة وصلتني بهذا الخصوص، ولم يكن الهدف من وجودي إثارة حساسية بين ناديي الوحدة والشعب، فقد سبق أن قمت بتشجيع الشعب في مباراته أمام الشارقة، في العام الماضي، خلال الدورة الرباعية المؤهلة لدوري المحترفين، وتربطني علاقات قوية مع جميع جماهير وروابط مشجعي الأندية، دون استثناء، من بينهم جمهور العين، وبقية جماهير الأندية المحلية.

وأوضح: وجودي مع جماهير أندية أخرى، هدفه تعزيز العلاقات بين المشجعين في المدرجات، وإزالة أي حساسيات بينهم، لذلك فقد أصابني حزن كبير، جراء هذا القرار لأنني لم أقصر أبدا في حق الوحدة.

وشكر فالودة رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم السابق، محمد خلفان الرميثي، وجمهور الإمارات، مؤكدا أنه وجد الدعم منهم ولولاهم لما وصل إلى هذا النجاح الذي حققه مع نادي الوحدة، لافتا إلى أنه ظل أيضا موجوداً خلف المنتخب في مختلف المناسبات الكروية.

وكان فالودة أشار إلى أن ظهوره مع جماهير الشارقة، كان بطلب من رئيس مجلس إدارة النادي، الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني.

يذكر أن فهد المنصوري كان قد وجد في المدرجات مع جماهير الشارقة، خلال مباراة الشعب في ديربي الإمارة الباسمة، الذي انتهى بفوز الشارقة بهدف دون رد سجله المحترف الكوري الجنوبي، كيم جونغ (75).

واعتبر عضو رابطة مشجعي نادي الشعب، يوسف سلطان آل علي، أن وجود فالودة في المدرجات مع جماهير الملك أمرا عاديا بالنسبة للجمهور الشعباوي، مؤكدا أن فالودة سبق أن قام بتشجيع الشعب في أكثر من مناسبة.

 

طباعة