آل علي: ما يحدث بين مشجعي الفريقين «مناكفــــــات عفوية» تنتهي في الملعب

شعباوي وزّع 100 كمامة في «الديربي» رداً على استفــزازات شرقاوية

آل علي وزملاؤه أنصار الشعب يرتدون كمامات في ملعب الشارقة. تصوير: أسامة أبوغانم

كشف مشجع فريق الشعب ولاعب كرة اليد السابق، يوسف سلطان آل علي، أنه وزّع نحو 100 كمامة على زملائه أنصار الكوماندوز، لارتدائها في مدرجات ملعب الشارقة خلال مباراة الديربي التي جمعت الفريقين أخيراً ضمن الجولة 12 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وذلك رداً على ما وصفها باستفزازات بعض مشجعي الشارقة لهم، ومحاولة التقليل من مكانة فريقهم برفعهم لافتة في المدرجات كتب عليها «عفواً يا شعب الهواة، هنا ليست الدورة الرباعية ولن تنالوا المساعدة من أحد».

وكان الشارقة اغتنم أرضه وجمهوره، وفاز على الشعب بهدف نظيف، سجله الكوري الجنوبي كيم جونغ في الدقيقة 75، بيد أن مشهد ارتداء عدد من الجمهور الشعباوي للكمامات في مدرجات الشارقة خلال المباراة أثار استغراب الكثيرين ممن تابعوا المباراة.

وقال آل علي، الذي لفت الأنظار إليه على المدرجات مرتدياً الكمامة برفقة زملائه، لـ«الإمارات اليوم» إن «القصد من قيامي بهذا التصرف إثارة نوع من الدعابة البريئة للتأثير في جمهور الملك الشرقاوي، ومثل هذه الأمور لا تعدو كونها في النهاية مجرد مناكفات عفوية بين الجماهير، لإضفاء المزيد من التشويق والإثارة على ديربي الإمارة الباسمة، ولا أعتقد أن ذلك كان سيؤدي إلى مشكلات، فأنا لدي أشقاء في البيت يشجعون فريق الشارقة».

وأوضح «كنا متشوقين للقاء إخوتنا في نادي الشارقة بعد غياب طويل، لأن آخر لقاء جمع الفريقين كان في العام الماضي، خلال الرباعية المؤهلة لدوري المحترفين، لذلك قمت بجلب هذه الكمامات للمدرجات وتوزيعها على عدد من جماهير الشعب، بداعي المناوشات العفوية بين جماهير الفريقين، لكن في النهاية سواء كنا نشجع الشعب أو الشارقة فإننا إخوة واشقاء، تربط بيننا روابط صلات الرحم والقربى، ولذلك فإن من المستحيل أن نسيء لبعضنا بعضاً، وما حدث في المدرجات انتهى بمجرد انتهاء المباراة».

وعما إذا كان سيقوم أيضاً بتوزيع الكمامات على جماهير الشعب في مدرجات الكوماندوز في لقاء الاياب في الدوري مع الشارقة، رد يوسف ساخراً: «لن نرتدي الكمامات في ملعبنا، لأننا لا نحتاج إليها».

وعن المباراة، قال المشجع الشعباوي الذي كان يأمل فوز فريقه بنقاط المباراة لكي يتمكن الكوماندوز من الابتعاد عن ذيل الترتيب، إن «الشعب خسر مباراة الذهاب في الدوري، لكننا نستعد منذ الآن لاستقبال إخوتنا في نادي الشارقة في مباراة الديربي في الدوري، وأعتقد أن إدارة نادي الشعب لو قامت بتعزيز صفوف الفريق بلاعبين أجانب مميزين فإن الشعب سينهي الموسم الحالي متفوقاً على الشارقة، وعلى فرق أخرى في الترتيب العام للدوري».

وبخصوص وجود رئيس رابطة مشجعي نادي الوحدة، فهد فالودة مع جماهير الشارقة في المباراة الأخيرة، أكد آل علي أن الأمر بالنسبة لهم «عادي جداً، نظراً لأن فالودة سبق أن قام بتشجيع الشعب في أكثر من مناسبة».

وعلى الرغم من أن ديربي الشارقة سجل حضوراً جماهيرياً غفيراً، إلا أن يوسف آل علي قال إن «فريق العين هو الاكثر جماهيرية في الدوري الإماراتي، في حين يحل الوصل في المرتبة الثانية من حيث الجماهير، وبعده الشارقة في المركز الرابع ثم الشعب، وتأتي بعد ذلك بقية الفرق الأخرى في الدوري».

وكانت لجنة الانضباط في اتحاد كرة القدم غرمت نادي الشارقة 15 ألف درهم، بسبب قيام جماهيره برفع لافتة خلال المباراة اعتبرتها اللجنة مسئية بحق نادي الشعب، إذ عدّ رئيس لجنة الانضباط المستشار سالم بهيان العامري اللافتة مسئية بحق نادي الشعب، وأثارت غضب جماهير الكوماندوز.

طباعة