مباراة الوحدة والأهلي المؤجلة تُقام بظروفها الحالية

من لقاء سابق بين الوحدة والأهلي. تصوير: إيرك أرازاس

أكد رئيس اللجنة الفنية لرابطة كرة القدم، عبد الله ناصر الجنيبي، أن مباراة الوحدة مع الاهلي، المؤجلة من الجولة التاسعة لدوري المحترفين، ستقام يوم الاثنين 14 الجاري «بظروفها الحالية نفسها».

وقال الجنيبي لـ«الإمارات اليوم»: «سيكون من حق الاهلي اشراك لاعبيه الجدد الذين تعاقد معهم خلال فترة الانتقالات الشتوية، بما لا يعني عدم أحقية الوحدة في الاعتراض على هذا الأمر، كون المباراة قد تأجلت لظروف متعلقة بمشاركته في بطولة العالم للأندية، التي تزامن اقامتها في التوقيت نفسه الذي كان مقرراً خلاله مباراته مع الأهلي».

وتأجلت المباراة من الجولة التاسعة لظروف مشاركة الوحدة في بطولة العالم للأندية التي اقيمت في أبوظبي خلال ديسمبر الماضي.

وأضاف الجنيبي «الرابطة لم تتلقّ أي اعتراض رسمي حتى الآن من جانب نادي الوحدة، في ما يتعلق بإشراك الأهلي للاعبيه الجدد، وأعتقد أن الوحدة لن يقدم على هذا التصرف لإدراكه أن ظروف تأجيل المباراة كان خارجاً عن ارادة الجميع، وكانت لظروفه هو الشخصية، وبالتالي فإن أي اعتراض في هذا الجانب لن يكون مقبولاً في مثل هذه الظروف».

وأورد «يفترض لو أن هناك اعتراضاً حدث سيكون من جانب النادي الاهلي، لأنه اضطر لخوض بعض المباريات وهو في وضعية (مضغوطة)، وأرى أن الكفة في ما يتعلق بظروف الجانبين قد أصبحت متكافئة للطرفين».

خالد عوض: الوحدة لن يعترض على صفقات الأهلي الجديدة

 

إبراهيم الديب ــ أبوظبي أكد مساعد المدير التنفيذي لنادي الوحدة خالد عوض أن الوحدة لن يعترض على مشاركة الصفقات الجديدة للنادي الأهلي التي أبرمها في فترة الانتقالات الشتوية وأهمها لاعب الشباب عبدالعزيز هيكل، في لقاء الفريقين المؤجل من الأسبوع التاسع للدور الأول لدوري المحترفين، رغم الأفضلية التي تمتع بها بعكس الوحدة الذي لم يبرم صفقات جديدة في يناير. وقال لـ«الإمارات اليوم» إن «الأمر لم يكن في اعتبارنا ولا ننوي التقدم بشيء لاتحاد الكرة وظروف تأجيل المباراة كانت اضطرارية، والوحدة يترك الأمر للاتحاد ولوائحه ولا يهمنا إذا شارك لاعبو الأهلي الجدد أم لا».

وأوضح الجنيبي «لن تكون ظروف الفريقين في هذه المواجهة متوقفة على اللاعبين الجدد، ولكنها أيضاً ستطول البطاقات الملونة وستطبق الإيقافات على أي لاعب قد حصل على بطاقات في الجولة الماضية لبطولة الدوري، وكذلك على الجولة المقبلة لبطولة الدوري، حيال اذا ما تعرض للبطاقات التي ستحرمه من اللعب مع فريقه في الجولة الـ13 للمسابقة».

وحول اعتراضات بعض الأندية على توقف الدوري بعد انطلاقة واحدة من الدور الثاني، قال رئيس اللجنة الفنية لرابطة دوري المحترفين «الاجندة العامة للمسابقات المحلية مفروضة على الجميع، وقد قلت في مناسبات عدة ان الموسم الحالي يعد استثنائياً، نظراً للارتباطات التي انتظرت المنتخبين الأول والأولمبي بالأحداث الدولية خلال الفترة الماضية».

وستتوقف مسابقة الدوري بعد الجولة 12 لمدة 11 يوماً لظروف اقامة مباريات دور الـ16 لمسابقة كأس رئيس الدولة. وأوضح «أتصور أن ظروف توقف الدوري من اجل اقامة (الكأس) أمر طبيعي، لأن هناك في النهاية اجندة محددة وملزمة لابد أن ننتهي منها خلال توقيتات محددة». وشدد الجنيبي على أن «عودة الدوري بعد فترة التوقف الحالية كانت جيدة بحسب وجهة نظري، وليست ضعيفة كما يبدو للبعض». وقال «لا اعتقد ان عودة الدوري كانت ضعيفة، مستوى الفرق كان متقارباً للغاية بما يعني ان الجميع قد استعد بشكل جيد خلال فترة التوقف، وأرى أن المستوى سيرتفع في الأسابيع المقبلة بعد ان تبدأ الصفقات الجديدة في الانسجام مع العناصر القديمة، ما أريده فقط ان ننتظر لبعض الجولات ليكون الحكم منطقياً وعملياً».

طباعة