العنكبوت يهزم النصر ويعزز مكانه في الصدارة

وسع فريق الجزيرة الفارق بينه وبين اقرب منافسه بني ياس الى ثمانية نقاط مؤقتا بعد ان حقق اليوم فوزا صعبا على النصر في ستاد آل مكتوم بنادي النصر, وسيكون على بني ياس الفوز على الشباب السبت اذا ما اراد ان يحتفظ بفجوة النقاط الخمس التي تفصله عن العنكبوت الجزراوي.

وتمكن الجزيرة من خطف نقاط المباراة في الدقيقة 84 من عمر اللقاء عبر ركلة جزاء انبرى لها ابراهيم دياكيه.

هيمنة جزراوية

شهدت مجريات الشوط الأول هيمنة العنكبوت، واستطاع ان يفرض اسلوبه على النصر، فيما تمكن دفاعه من تشتيت الكرات العرضية والاختراقات النصراوية.

وافتتح الجزيرة التسجيل في الدقيقة 20 من خلال مهاجمه البرازيلي باري عبر تسديدة زاحفة مرت على يمين حارس النصر عبدالله موسى وسكنت المرمى.

وكاد الجزيرة أن يعزز الفارق من فرصتين محققتين للتسجيل، ففي الدقيقة 38 مرر الارجنتيني دلغادو عرضية رائعة الى ابراهيم دياكيه الذي كان منفردا بحارس مرمى النصر عبدالله واضاع الكرة بغرابة بعد أن ذهبت كرته الرأسية إلى جوار القائم الأيمن, فيما شهدت  الدقيقة 41 فرصة ضائعة ثانية بعدما راوغ باري الحارس عبدالله موسى وسدد الكرة بمحاذاة القائم الأيمن للمرمى الفارغ.

محاولات نصراوية وفوز جزراوي

وقبل بداية الشوط الثاني اجرى مدرب النصر, الايطالي والتر زينغا تبديلين, فقام بإدخال المحترف البرازيلي الجديد رودريغو كاريكا مكان حبيب فردان وسالم خميس مكان محمد علي.

 واظهر النصر في هذا الشوط ثقة اكبر وقدم مستوى افضل بكثير عن الشوط الاول, ولم يخيب كاريكا ظن مدربه اذا تمكن في الدقيقة الخامسة من الشوط بتحويل عرضية زميله اسماعيل بنغورا المتواجد في الجهة اليسرى إلى داخل مرمى علي خصيف عبر تسديدة قوية.

وكاد كاريكا ان يصنع انطلاقة الأحلام في اولى مبارياته مع النصر، حينما استلم كرة بينية رائعة من بنغورا من منتصف الملعب وانفرد بعلي خصيف ولكنه تباطىء في التسديد، ليتمكن الحارس من غلق المرمى أمام المهاجم ويبعد الكرة.

وجاء الحسم للجزيرة في الدقيقة 37 من الشوط الثاني من ركلة جزاء إثر عرقلة حميد عبدالله عباس لباري، وتمكن ابراهيم دياكيه من تسديد الكرة بنجاح على يسار الحارس عبدالله موسى، محققا الفوز  لفريقه الذي عزز موقعه في صدارة الترتيب العام لفرق الدوري.

طباعة