الأهلي والظفرة يكشفان الجديد لجمهورهما

الإيطالي كانافارو إحدى أوراق الأهلي في الدفاع. الإمارات اليوم

يبحث الأهلي عن رد الاعتبار عندما يستضيف الظفرة اليوم على استاد راشد ضمن مباريات الجولة 12 من دوري المحترفين لكرة القدم، وتبدأ المباراة الساعة 20:5 مساء، ويدخل الفرسان الحمر مباراة اليوم في ثوب جديد بعد أن دعم أصحاب القلعة الحمراء صفوفهم بعدد كبير من الصفقات الجديدة، لاسيما على صعيد المواطنين بعد ضم طارق أحمد من الجزيرة ومحمد علي من دبي وعبدالعزيز هيكل من الشباب، إضافة إلى ضم لاعب الوسط المغربي كريم الأحمدي من فينورد الهولندي، فيما يدخل الظفرة المواجهة في ضوء تغييرات محدودة طالت قائمة فرسان الغربية، إذ قام الفريق باستبدال محترفه المغربي محمد بالرابح بالإيطالي فيليب ماكادو، ويرفع الفريقان شعار الفوز، ولكل هدف مختلف، اذ يسعى الأهلي إلى انطلاقة جديدة وقوية في النصف الثاني من الموسم والاقتراب من القمة التي تبعده عنها 12 نقطة وله مباراة مؤجلة، اذ انهى الدور الأول في المركز الرابع برصيد 17 نقطة، بعد أن حقق فوزاً ثميناً في ختام مرحلة الذهاب على بني ياس بهدف نظيف، وسيلعب الأهلي مباراته المؤجلة مع الوحدة في أبوظبي يوم الاثنين 14 فبراير الجاري، وفي الطرف المقابل يدخل الظفرة المباراة بحثاً عن تحقيق نتيجة إيجابية للابتعاد عن منطقة الخطر، بعد أن أنهى الفريق الدور الأول في المركز التاسع برصيد 11 نقطة، وكانت آخر مبارياته قد شهدت فوزاً ثميناً على الوحدة في ملعب الأخير بأربعة أهداف مقابل هدفين. وتحمل المباراة طابعاً ثأرياً للفرسان الحُمر لرد الاعتبار للخسارة في افتتاح الدوري أمام الظفرة بهدفين نظيفين في المنطقة الغربية، وتشهد المباراة مواجهة أوروبية لاتينية بين مدرب الأهلي الأيرلندي ديفيد اوليري ومدرب الظفرة الكوستاركي الجنسية البرازيلي الأصل غيماريتش. ويدير المباراة طاقم تحكيم بقيادة فريد علي ويساعده حسن سقطري ومحمد أحمد والحكم الرابع علي الملا.


سالم: الظفرة يرفع شعار التغيير

دعا مدير الفريق الأول بنادي الظفرة ياسر سالم، اللاعبين الى تجسيد شعار التغيير الذي رفعه النادي في مرحلة الإياب من دوري المحترفين لكرة القدم، واقعاً على الأرض اعتباراً من مباراة اليوم أمام الأهلي لتحسين صورة فرسان الغربية، بعد مرحلة من النتائج غير الجيدة التي لا تعبر عن طموحات فريقه الذي يملك معطيات جيدة تؤهله إلى بلوغ أفضل المراكز على لائحة الترتيب في دوري المحترفين، مضيفاً «هناك خطوات جيدة قام بها المدرب البرازيلي ألكساندر غيماريتش لتحسين صورة الظفرة، والعمل الجبار الذي جرى يقصد منه العودة القوية الى مرحلة النتائج الجيدة التي تلبي طموحاتنا وتواكب الطفرة اللافتة على جميع المستويات»، موضحاً «نرجو ترجمة مرحلة التحضير الممتازة أخيراً في مباراة اليوم أمام الأهلي الذي نكنّ له تقديراً كبيراً ونحترم رغبته في استعادة التوازن، خصوصاً إثر تعاقداته الواسعة في صفوف اللاعبين المواطنين خلال فترة التسجيلات الشتوية لكن المهم ثقتنا الكبيرة في لاعبي الظفرة للعودة بالنقاط الثلاث التي تعني لنا بداية مرحلة جديدة تمثل الوجه الحقيقي لفرسان الغربية».

وأوضح في تصريحات صحافية «رفعنا وتيرة التحضيرات خلال الفترة الماضية، وهناك جهوزية ممتازة بين جميع اللاعبين، وتبقى مشاركة اللاعب البرازيلي فيليب جوزيه ماكادو، في مباراة اليوم، بيد المدرب البرازيلي ألكساندر غيماريتش، بعد أن خضع لتدريبات عدة تساعده على الانسجام مع اللاعبيبن في الميدان، فيما يغيب عن صفوفنا الليلة غريب حارب وأحمد عبدالله بسبب الإيقاف». ويبحث الظفرة الليلة عن استعادة التوازن في اختبار صعب يضعه في مواجهة فرسان الأهلي على ملعب راشد ضمن المرحلة الـ12 من دوري المحترفين لكرة القدم.

ويعول البرازيلي ألكساندر غيماريتش، على خدمات المدافع البرازيلي فيليب ماكادو، لوضع حد للإرباك الذي عانى منه الخط الخلفي في مناسبات عدة أدت الى نزف النقاط وتراجع فريقه الى المراكز الأخيرة على لائحة الترتيب، كما ينتظر غيماريتش استفاقة المهاجم البارز النيجيري عباس مويا بعد ظهور مخيب أثار علامات استفهام عدة. بدوره أكد سالم ثقته في اللاعبين لتجاوز المباراة الافتتاحية في مرحلة الإياب من الدوري، وقال إن الفوز يمنح اللاعبين الثقة المأمولة التي تمكنهم من الانتقال للمواجهات المقبلة بعزيمة قوية تؤدي الى نتائج جيدة.سامي عبدالعظيم ــ العين

طباعة