أكد أن أداء الأبيض القوي يغطي على قلة التهديف

راشد: الحظ سيبتسم لنا أمام العراق

الشباك الكورية عانت أمام هجوم الأبيض. تصوير: أسامة أبوغانم

قال مدير المنتخب الوطني، إسماعيل راشد، إن «سوء الحظ لازم المنتخب الوطني في مباراة كوريا الشمالية»، وأكد أن الأبيض سيطر على مجريات المباراة وقدم أداءً راقياً، وشدد على ان «الحظ الذي غاب عن المنتخب في مواجهة كوريا الشمالية لن يغيب عن الابيض وسيكون حاضراً في مواجهة العراق التي ستقام يوم السبت المقبل». وأشاد راشد بالمستوى الذي قدمه اللاعبون امام كوريا الشمالية.

وقال: «اللاعبون سيطروا على مجريات اللعب طوال شوطي اللقاء، وأعطوا جهدا كبيراً مملوءاً بالعزيمة والإصرار والرغبة القوية في تحقيق الفوز، ولكن سوء الحظ وقف امام العديد من الهجمات التي سنحت للاعبين، وكنا ننتظر أن يبتسم الحظ في واحدة منها مثلما ابتسم لنا في ركلة الجزاء التي احتُسبت للفريق الكوري وتصدّت لها العارضة.

واوضح إسماعيل راشد «قلة التهديف لا تزعجنا من منطلق ان الفريق يلعب كرة حقيقية بأداء متميز ويصل الى المرمى كثيراً، وحينما يصل اللاعبون الى المرمى بجمل تكتيكية فإن عدم التسجيل لا يعدو الا سوء حظ فقط، واذا الحظ لم يبتسم لنا امام كوريا الشمالية، فإنه بالتأكيد سيبتسم لنا في المباريات المقبلة.

من جانبه، أكد المشرف على المنتخب الوطني، عبيد الشامسي، ان الحظ تخلى عن المنتخب امام كوريا الشمالية، وان الابيض وصل كثيرا الى منطقة جزاء الفريق الكوري وكان قريباً من تسجيل اكثر من هدف في شباكه، لولا افتقاد الحظ. واشاد بالطريقة التي طبقها الجهاز الفني في المباراة، واكد ان «الجهاز الفني تعامل مع المباراة بشكل متميز، وتغييراته التي اجراها في الشوط الثاني كانت في وقتها، وعرف كاتانيتش كيف يتعامل مع المنتخب الكوري المتميز والعائد من المشاركة في مونديال كأس العالم».

وقال إن الابيض نجح في تجاوز ضربة البداية وحصل على الثقة المطلوبة قبل مواجهة العراق، واشار الى ان المنتخب ونجومه قادرون على تقديم مستوى افضل في المواجهة المقبلة امام العراق، خصوصاً ان المستوى الطيب الذي ظهر عليه اللاعبون في مباراة كوريا الشمالية سيمنحهم الثقة التي ستساعدهم على استكمال بقية مشوار البطولة بنجاح.

طباعة