تين كات يقود الفرسان في مواجهة الزعيم

تين كات لدى توقيعه عقداً بحضور عبدالمجيد.             موقع النادي الأهلي

يستهل المدرب الهولندي هينك تين كات مهمته مع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بمواجهة صعبة عندما يحل الفريق ضيفاً على العين مساء غد، في الجولة الثالثة عشرة لدوري المحترفين، ويفتقد الأهلي عدداً كبيراً من لاعبيه الأساسيين بعد انضمام الحارس الصاعد يوسف عبدالله لقائمة المصابين مع فيصل خليل وسالم خميس وإسماعيل الحمادي، بخلاف غياب المدافعين محمد قاسم وخالد محمد للإيقاف، بسبب حصول كل منهما على الإنذار الثالث في لقاء الوحدة.

ووقع تين كات عقداً مع النادي الأهلي لنهاية الموسم الجاري، بحضور المشرف العام على الفريق الأهلاوي عبدالمجيد حسين، وتفقد منشآت النادي الرياضية والوحدة الطبية، وقاد المران الأول له مساء أمس، بمشاركة جميع اللاعبين بمن فيهم الرباعي المحترف، البرازيليان باري وسيزار والمصري حسني عبدربه والإيراني مهرزاد معدنجي.

ويعد تين كات المدرب الرابع للأهلي هذا الموسم، حيث استهل الموسم مع الروماني إيوان أندوني، الذي لم يستمر أكثر من خمس جولات فقط في الدوري ورحل بعد التعادل مع الشارقة، وحصد معه الفريق أربع نقاط فقط في خمس جولات، وتولى المدرب المواطن مهدي علي المهمة بداية من الجولة السادسة، واستمر حتى الجولة التاسعة، وحصل الفريق خلال تلك الفترة على سبع نقاط من أربع جولات، وتولى المهمة بشكل مؤقت المدرب التونسي نورالدين العبيدي بداية من الجولة العاشرة، ولمدة ثلاث جولات حصل فيها على ست نقاط.

ويحتل الأهلي المركز السابع في لائحة الدوري برصيد 14 نقطة، وفقد نظرياً اللقب الذي أحرزه في النسخة الأولى من دوري المحترفين، ولكن الفريق لديه ارتباطات مهمة بقية الموسم الحالي، أبرزها دوري أبطال آسيا، إضافة إلى استكمال مشوار دوري المحترفين، ويرغب في دخول المربع الذهبي على أقل تقدير، لضمان المشاركة في البطولة الآسيوية في الموسم المقبل.

وسبق لهينك تين أن عمل مساعداً للهولنديين فرانك رايكارد وجوس هيدينك في برشلونة الإسباني وتشيلسي الإنجليزي على التوالي، كما درب أياكس أمستردام الهولندي عام ،2007 قبل أن يشرف على باناثينايكوس اليوناني، حيث أقيل من منصبه في ديسمبر الماضي.

وكانت بداية تين كات الرسمية مع التدريب عام ،1990 وبدأت شهرته عندما درب نادي سبارتا روتردام وربح معه البطولة، ثم انتقل إلى أي سي بريدا وأيضاً ربح معهم الكأس. ودرب نادي إم تي كْي بودابست المجري، وأوصله لكأس المجر. وانتقل مع ريكارد كمساعد مدرب لبرشلونة، وحصل على الليغا مرتين، ومرة دوري الأبطال، بالإضافة إلى كأس السوبر الإسبانية مرتين.

في 19 مايو 2006 أصبحَ مدرب أياكس أمستردام، وسرعة انتقاله كانت بسبب يوهان كرويف، وحبه ليكون مدرباً بدلاً من مساعد، ومن بعدها انتقل المدرب إلى نادي تشيلسي الإنجليزي. وارتبط مساعد مدرب تشيلسي السابق تين كات بنادي بناثينايكوس اليوناني، بعدما قدم استقالته من نادي تشيلسي.

وبعد التعاقد مع نادي بناثينايكوس اليوناني وصل مع النادي اليوناني إلى دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا.

طباعة