براغا: سعيد لاستقبالنا العام الجديد بسجل نظيف

براغا يعتبر المرحلة المقبلة الأصعب بالنسبة للجزيرة. تصوير:إيرك أرازاس

قال مدرب الجزيرة البرازيلي أبل براغا، إن فريقه «حصد مكاسب عدة بعد مباراته أمام الوصل في كأس اتصالات، من بينها الاطمئنان على جهوزية جميع اللاعبين لخوض الاستحقاقات المقبلة، واستقبال العام الجديد بسجل نظيف من الهزائم والابتعاد في صدارة المجموعة الثالثة»، داعياً اللاعبين إلى عدم التهاون أو التفريط في المرحلة المقبلة على خلفية النتائج التي تحققت أخيراً. في المقابل اعتبر مواطنه غيماريش مدرب الوصل أن مباريات كأس اتصالات تمنحه الفرصة لاختبار حالة اللاعبين قبل خوض مباريات الدوري، مشيراً إلى أن المسابقة ليست من أولويات الفهود.

وكرر الجزيرة تفوقه على ضيفه الوصل أول من أمس في الجولة الرابعة من الدوري، وابتعد في صدارة المجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط بعد تفوقه 2/.1

وغابت أسماء معروفة عن قائمة براغا، عدا راشد عبدالرحمن وعلي خصيف، فيما أبلى البدلاء على نحو جيد واجتازوا التجربة بكثير من العزيمة، بعد أن تحلوا بالشجاعة أمام معظم العناصر الأساسية في فريق الوصل.

وقال براغا إن الأمر الجيد في لاعبي الجزيرة تطبيقهم الحرفي للأسلوب التكتيكي الذي رسمه قبل المواجهة، وتعاونهم الجماعي على مستوى جميع الخطوط ،مشيراً إلى أنه آثر إبعاد بعض اللاعبين عن القائمة الأساسية جراء الإرهاق الذي عانوا منه أخيراً، وأضاف: الشيء الجيد أننا نملك عناصر ممتازة في مقدورها تقديم جهود ممتازة لفريقنا، وهذا ما يجعلنا نطمئن على جهوزية جميع اللاعبين قبل الاستحقاقات المقبلة، وأعتقد أن الوقت لم يحن لإعلان تفوقنا في المسابقات المحلية، ويجب أن ندرك صعوبة الفترة المقبلة التي يتعين فيها تأكيد جدارتنا حتى نحصد ثمار جهدنا، والمؤكد أن التهاون مرفوض وغير مقبول على الإطلاق حتى نبقى في المقدمة.

من جهته دعا مدرب الوصل اللاعبين إلى طي صفحة الخسارة أمام الجزيرة والتطلع إلى المرحلة المقبلة من الدوري على نحو يؤدي إلى تحسين موقع فريقه على لائحة الترتيب لضمان التقدم بين أندية المقدمة، منوها إلى أنه يهدف من مباريات كأس اتصالات وضع اللاعبين في درجة جيدة من الجهوزية قبل خوض استحقاق الدور نصف النهائي في بطولة أندية الخليج.

طباعة