EMTC

العنــابي يرتــوي من الخليج

إسماعيل مطر يحاول السيطرة على الكرة. تصوير: محمد حكيم

 ضاعف الوحدة معاناة الخليج بعدما تغلب عليه بثلاثة أهداف نظيفة في اللقاء الذي أقيم أمس على ملعب آل نهيان في المرحلة الاخيرة من الدور الاول لدوري المحترفين.

وانتظر العنابي حتى الدقيقة «72» من الشوط الثاني حتى بدأ التسجيل بواسطة البديل سعيد الكثيري من خطأ دفاعي، وعزز البرازيلي بنغا تفوق فريقه «76»، وعاد اللاعب نفسه ليسجل الثالث في الدقيقة الاخيرة «90».

ورفع الوحدة رصيده الى 15 نقطة على لائحة الترتيب، مقابل سبع نقاط للخليج.

وأدار المباراة طاقم الحكام ابراهيم المهيري بمعاونة محمد عبدالله وحسن عيسى، وأشهر الحكم البطاقة الصفراء في وجه أمين الرباطي مدافع الوحدة وثنائي الخليج ابراهيم عبيد ومراد الرافعي.

وعانى الوحدة قبل بلوغ شباك الضيوف بسبب الأسلوب التكتيكي المحكم للضيوف في الخط الخلفي، وكشفت بداية المواجهة عن رغبة قوية من لاعبي الوحدة للتفوق على الخصم بفضل إيجابية البرازيلي بنغا في منطقة المناورة، وفي المقابل سد الضيوف المنافذ المؤدية الى مرمى الحارس عبيد الحار ونجحوا في الحد من خطورة أصحاب الارض قبل الارتداد الى المحاولات المعاكسة لاستغلال مهارات عباس مويا ومحمد مال الله.

ومع مرور الوقت تراجع المردود الفني من لاعبي الفريقين بسبب الحذر الذي غلب على المحاولات الهجومية، وأهدر محمود خميس فرصة ثمينة إثر عرضية زميله مطر، لكن الكرة ابتعدت بقليل عن المرمى، وكاد المهاجم السنغالي الجديد في صفوف الوحدة ماتار كولي يعلن عن نفسه من عرضية حيدر آلو علي، لكن الكرة مرت من تحت قدميه. وأظهر الضيوف خطورة حقيقية بفضل كرة قوية من اللاعب عباس مويا تجاوزت المرمى بقليل.

تفوّق العنابي

وفي الشوط الثاني تجلت براعة الحارس علي ربيع في حماية مرماه بعد مواجهة مع مويا بسبب خطأ المدافع حمدان الكمالي، وزجّ مدرب الوحدة باللاعبين سالم صالح وسعيد الكثيري بدلاً من بشير سعيد وكولي.

ورد الكثيري التحية بسرعة لمدربه بعد ان نجح في بلوغ الشباك من تمريرة زميله مطر «72»، وسجل البرازيلي بنغا الهدف الثاني للوحدة من تسديدة صاروخية لا ترد «76».

وعاد بنغا لوضع بصمة ثالثة في شباك الضيوف بتسدية قوية على شمال عبيد الحار بعد تمريرة حسن أمين «90».
طباعة