حرمان أيندهوفن من جماهيره الزائرة في المباراة الأوروبية المقبلة

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) اليوم أن نادي أيندهوفن عوقب بخوض المباراة القادمة خارج أرضه في مسابقة قارية بدون الجماهير الزائرة بعد الشغب خلال الخسارة من أرسنال في الدوري الأوروبي الأسبوع الماضي. وحطم مشجعو أيندهوفن مقاعد وأشعلوا ألعابا نارية وألقوها على جمهور أرسنال خلال المباراة في استاد الإمارات بلندن، حين تفوق أصحاب الضيافة 1-صفر.

وفرض اليويفا غرامة على النادي الهولندي أيضا بقيمة 40 ألف يورو (40 ألف دولار). وستكون المباراة المقبلة لأيندهوفن خارج أرضه أمام بودو/جليمت النرويجي في الثالث من نوفمبر. وأضاف اليويفا أن أيندهوفن "يجب أن يتواصل مع أرسنال في غضون 30 يوما لتسوية الأضرار التي سببها مشجعوه".

ويلتقي أيندهوفن مع أرسنال في استاد فيليبس في وقت لاحق اليوم، ويتصدر أرسنال المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة من أربع مباريات بفارق خمس نقاط عن منافسه الهولندي صاحب المركز الثاني.

طباعة