الاتحاد الألماني يبت في أزمة الـ 12 لاعب في مباراة بايرن ميونيخ وفرايبورغ

رفضت المحكمة الرياضية التابعة للاتحاد الألماني لكرة القدم الاستئناف المقدم من فرايبورغ الذي طالب باعتباره فائزاً على بايرن ميونيخ حامل اللقب والمتصدر، وذلك على خلفية تواجد 12 لاعباً من النادي البافاري لقرابة 20 ثانية خلال مباراتهما في الدوري نهاية الأسبوع الماضي.

وتقدم فرايبورغ الإثنين باستئنافه أمام الاتحاد الألماني للاعتراض على ما حصل من خطأ في التبديلات خلال المباراة التي خسرها 1-4، ما جعل بايرن مهدداً بخسارة النقاط الثلاث.
وبسبب لغط في التبديلات خلال الدقائق الأخيرة من مباراة السبت الماضي في المرحلة الثامنة والعشرين، وجد فرايبورغ نفسه لقرابة 20 ثانية في مواجهة 12 لاعباً من النادي البافاري.
وتوقفت المباراة بعد اكتشاف الخطأ الذي ارتكبه بايرن من أجل تصحيح الأمر.
وتوقع الخبراء بأن هذا الخطأ قد يتسبب بخسارة بايرن للمباراة والنقاط الثلاث بقرار إداري.
وقبيل خمس دقائق على النهاية، دخل النمسوي مارسيل سابيتسر ونيكلاس زوله أرض الملعب كبديلين للفرنسيين كينغسلي كومان وكورنتان توليسو، لكن كومان بقي في الملعب.
وتبين لاحقاً أن الخطأ حصل من قبل الحكم الرابع ومسؤول التبديلات في النادي البافاري، إذ رفع الأول على اللوحة الإلكترونية الرقم 29 غير الموجود أصلاً بين أرقام تشكيلة بايرن، عوضاً عن رقم 11 الخاص بالفرنسي.
ولم يشأ فرايبورغ الذي يحتل المركز الخامس بفارق ثلاث نقاط فقط عن المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري أبطال أوروبا والذي يحتله لايبزيغ، أن يفوت عليه فرصة انتزاع النقاط الثلاث، فقرر استئناف الخسارة "بعد مناقشات مكثفة على مختلف المستويات ومراجعة قانونية" وفق البيان الصادر الإثنين.
ورأى أنه وجد نفسه في "معضلة لا يتحمل مسؤوليتها"، مبرراً قرار الاستئناف بأن يريد خلق "ضمانة قانونية لقضايا مماثلة" في المستقبل.
وقبل ست مراحل على نهاية الدوري الألماني، بقي بايرن بعد رفض الاستئناف متصدراً برصيد 66 نقطة، بفارق تسع نقاط على غريمه بروسيا دورتموند الثاني (57 نقطة).

 

طباعة