ليس ميسي فقط.. محمد صلاح يتسبب بفضيحة جديدة للأسطورة رونالدو

بعد مرور أكثر من 11 سنة على انتصار الأرجنتيني ليونيل ميسي على البرتغالي كريستيانو رونالدو بنتيجة 5-صفر في المواجهة المباشرة بينهما عام 2010 إثر فوز برشلونة التاريخي على ريال مدريد في الدوري الإسباني، ظهر الموهوب الجديد المصري محمد صلاح في 2021 لتسجيل انتصار مشابه على "الدون" بخماسية أيضاً بتغلب ليفربول على مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي وسط ذهول عالمي.
وأثبت محمد صلاح أنه من طينة رونالدو وميسي وتحديداً في الموسم الحالي الذي تمكن فيه من التهديف للمباراة العاشرة على التوالي، بعدما سجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في شباك الغريم التقليدي مانشستر يونايتد، ليوجه رسالة قوية إلى العالم بأنه سيكون مرشح فوق العادة للفوز بجائزة الكرة الذهبية إذا استمر بالأداء المذهل والطريقة التهديفية نفسها.
المفارقة أن محمد صلاح تعملق في هز شباك مانشستر يونايتد في "الكلاسيكو الإنجليزي"، في وقت لم يتمكن ميسي من التسجيل في مرمى ريال مدريد ب"الكلاسيكو الإسباني" في ذلك العام، رغم أنه كان متألقاً في صناعة أحد الأهداف الخمسة.

 

طباعة