كولومبيا تحقق في فضيحة بيع تذاكر تصفيات كأس العالم 2018

42 ألف تذكرة تم بيعها بأسعار أعلى من سعر السوق. ■أرشيفية

طلبت وزارة الرياضة الكولومبية من اتحاد كرة القدم التحقيق في ارتكاب مسؤولين انتهاكات بعدما أنهت هيئة التجارة تحقيقاً استمر عامين في عملية بيع تذاكر في تصفيات كأس العالم بأسعار مبالغ فيها.

وتم تغريم مجموعة من مسؤولي الاتحاد البارزين مبلغ 4.6 ملايين دولار في وقت سابق من الشهر الجاري للتخطيط وتنفيذ هذا الأمر، وتضم هذه القائمة رامون خيزرن رئيس الاتحاد الكولومبي ونائبه ألفارو جونزاليز ولويس بيدويا رئيس الاتحاد السابق الذي استقال بعد اعترافه بالفساد في فضيحة الاتحاد الدولي (فيفا).

وقالت الهيئة إن أكثر من 42 ألف تذكرة في ثمانٍ من تسع مباريات لكولومبيا على أرضها في تصفيات كأس العالم 2018 تم بيعها بأسعار أعلى من سعر السوق. وجاء في خطاب وزارة الرياضة للاتحاد الوطني: «التحقيق ضروري لتحديد مدى حدوث تجاوزات». وأضاف الخطاب أنه يجب «إيقاف أو إقالة» المسؤولين لو تم التأكد من انتهاك اللوائح.

وقال الاتحاد الكولومبي إنه طلب من لجنة انضباط فتح تحقيق في الثامن من يوليو على أن يتم إيقاف أو إقالة المسؤولين بعد انتهاء التحقيقات.

 

 

طباعة