فحوص «كورونا» لكل لاعبي الدوري الصيني «سلبية»

الدوري الصيني يعود إلى الحياة غداً. أرشيفية

منحت السلطات الصينية الضوء الأخضر لانطلاق الدوري المحلي لكرة القدم غداً، كما هو مقرر، بعد إخضاع كل المشاركين في منافساته لفحوص كشف فيروس كورونا المستجد، وجاءت نتيجة جميعها سلبية.

وأوضحت رابطة الدوري السوبر الصيني أن 1870 شخصاً بين لاعبين ومدربين وأفراد في الجهاز الفني، خضعوا لفحوص كشف «كوفيد-19»، بعد التحاقهم بالمعسكرين الجماعيين المخصصين لاستكمال الموسم. وأكدت الرابطة أن كل نتائج الفحوص كانت «سلبية».

وبحسب وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية، سيخضع اللاعبون للفحص بشكل أسبوعي خلال الموسم.

ودخل أفراد الأندية الـ16، اعتباراً من مطلع الأسبوع، في عزلة تامة بمدينتي داليان (شمال شرق)، وسوجو القريبة من شنغهاي (شرق)، تحضيراً لانطلاق الموسم هذا السبت.

وسيتم تقييد حركة اللاعبين والمدربين وكل المعنيين، حيث سيلزمون بالبقاء بالفندق في حال لم يكونوا بالمباريات أو الحصص التدريبية. وكجزء من الإجراءات المتخذة لخلق «فقاعة» آمنة، لن يسمح لأي شخص برؤية عائلته، وسيمكث كل أفراد الفرق في فندق واحد بكلتا المدينتين.

وتقام كل المباريات من دون جمهور.

وكان من المقرر أن ينطلق الموسم بالصين في فبراير الماضي، لكنه أرجئ بسبب تفشي الفيروس، الذي ظهر للمرة الأولى في ديسمبر بمدينة ووهان وسط البلاد، قبل أن ينتشر في العالم، ويتسبب بأكثر من 610 آلاف حالة وفاة، من أصل أكثر من 14 مليون إصابة معلنة.

 

طباعة