حمد الله مهاجم النصر: تلقيت تحذيرات طبية بنهاية مشواري الكروي

النصر السعودي

بعد فترة كبيرة من الصمت، خرج مهاجم النصر السعودي، المغربي حمدالله، بمفاجأة من العيار الثقيل، عندما أكد أنه تلقى تحذيرات طبية بضرورة عدم لعب كرة القدم مرة أخرى.

وكان النجم المغربي الدولي السابق قد تعرض لإصابة خطرة قبل انتقاله إلى النصر السعودي في عام 2018، لكنه نجح في تجاوز أثر تلك الإصابة، وقاد النصر للتتويج بالدوري السعودي في موسم 2018/2019، بعد تصدره قائمة هدافي المسابقة برقم قياسي (34 هدفاً)، كما حصل في الموسم نفسه على جائزة «غلوب سوكر» لأفضل لاعب عربي.

وذكر اللاعب عبر صورة على حسابه الرسمي على موقع «إنستغرام»، أثناء فوز النصر بلقب الدوري السعودي وفرحة الفوز وهو يبكي بشدة، أن هذه الدموع لم تكن دموع الفرحة، بل كشف عن نصيحة طبية كادت أن تقضي على مسيرته.

وقال حمد الله في تدوينة طويلة: «حبيت أشارك معكم هذه الصورة المؤثرة التي كانت بعد فوزنا بأقوى وأغلى دوري سعودي في التاريخ، وبعد فوزي بهداف الدوري التاريخي، وأفضل لاعب في الدوري، لكن تلك الدموع لم تكن فرحة بهذه الإنجازات فقط، فلقد فزت بالعديد من الإنجازات من قبل».

وأضاف: «تلك الدموع خرجت من تلقاء نفسها، وتذكرت قبل أقل من سنة عندما تعرضت لإصابة بليغة جداً، التي من خلالها قرر الطبيب المشرف عليّ في ذلك الحين، أن يقول لي إنني لن ألعب كرة القدم مرة أخرى في حياتي.. نعم قالها هكذا (لن تعلب كرة القدم مرة أخرى في حياتك)، و أنا حكيت لكم هذه القصة القصيرة من قصصي الكثيرة في عالم كرة القدم من أجل أن تكون لكم حافزاً على أن تقاتل من أجل حلمك كيف ما كان، ولا تجعل أي أحد يُحبط عزيمتك وإرادتك، فلن يستطيع أي أحد فعل ذلك..
دمتم بخير، و جعلنا الله من أهل الجنة».

طباعة