دعاهم إلى حضور المباراة المقبلة

نادٍ ألماني يعتذر بعد طرد 20 مشجعاً يابانياً بسبب «كورونا»

أمن ملعب نادي لايبزيغ منع المشجعين اليابانيين من حضور لقاء ليفركوزن. أ.ب

قدم نادي لايبزيغ الألماني لكرة القدم، أول من أمس، اعتذاره لمجموعة من المشجعين اليابانيين تم إجبارهم، الأحد الماضي، على مغادرة ملعب «ريد بول أرينا»، خلال المباراة التي تعادل فيها 1-1 مع ضيفه باير ليفركوزن، في المرحلة الـ24 من الدوري المحلي، بسبب المخاوف من فيروس «كورونا» المستجد.

وأعرب لايبزيغ، في بيان صحافي له، عن اسفه الشديد جراء ما حصل، مشيراً إلى أن رجال الأمن الخاص «تلقوا تعليمات بتكثيف عمليات التفتيش على مجموعات معينة بسبب المخاطر المحتملة»، وأضاف: «للأسف، وسط الشكوك الكبيرة المحيطة بهذا الموضوع، تم ارتكب خطأ من جانبنا». ولفت البيان إلى أن النادي حاول الاتصال بالمشجعين البالغ عددهم نحو 20 شخصاً «من أجل دعوتهم إلى المباراة المقبلة على أرضنا».

ورغم أن ألمانيا لم تتأثر بشدة بفيروس «كورونا» مثل الجارة إيطاليا، إلا أن عدد الحالات ارتفع لديها، أول من أمس، إلى 157 حالة، بعد أن كان 129 قبل ذلك بيوم.

وانتشر فيروس «كوفيد-19»، حتى الآن، في 10 ولايات من أصل 16 في ألمانيا، مع وجود أكثر من نصف الحالات المؤكدة في ولاية شمال الراين-وستفاليا، وهي الولاية الأكثر اكتظاظاً بالسكان في البلاد.


عدد حالات الإصابة بـ«كورونا» في ألمانيا وصلت إلى 157 حالة.

طباعة