صحف عربية

    انخفاض كميات صيد الأسماك في الكويت

    تشير الدراسات والإحصاءات، في الكويت، إلى انخفاض حاد في كمية المصيد من الأسماك والروبيان من المياه المحلية في السنوات الماضية، حيث يوفر المخزون الطبيعي حالياً ما يقارب 15% فقط من احتياج السوق المحلية من الأسماك والقشريات، بينما يتم استيراد ما يقارب الـ85%، وذلك لسد الفجوة بين كميات المصيد والطلب في السوق، ما أدى إلى ارتفاع الأسعار بشكل ملحوظ.

    ووفق دراسات متعددة، أجراها معهد الكويت للأبحاث العلمية، يعود تراجع المخزون السمكي في الكويت إلى سبب رئيس هو الصيد الجائر، وأسباب أخرى طبيعية مثل التغيرات البيئية، ولكي يتم توفير الاكتفاء الذاتي، من خلال تحقيق الأمن الغذائي من المنتجات البحرية في الكويت، يتطلع القطاعان الحكومي والخاص إلى الاستزراع المائي على أنه البديل الاستراتيجي، لتقليل الفجوة بين العرض والطلب على البروتين المائي، والتي من المتوقع أن يصل إلى 38 ألفاً و200 طن بحلول عام 2035.

    ولضمان النجاح في توفير الأمن الغذائي، تتطلع الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية إلى إنتاج ما يقارب الـ50% من احتياج السوق المحلية من الأسماك والروبيان بحلول عام 2030، وذلك عن طريق الاستزراع المائي، وتعد الكويت الدولة الرائدة في البدء بمجال الأبحاث المتعلقة باستزراع الأسماك والروبيان في منطقة الخليج العربي، منذ بداية حقبة السبعينات.

    طباعة