إيران: مدبّر هجوم الأحواز «داعشي».. وقتلناه في العراق - الإمارات اليوم

إيران: مدبّر هجوم الأحواز «داعشي».. وقتلناه في العراق

أعلن «الحرس الثوري الإيراني»، أنّه قتل من وصفه بـ«العقل المدبّر لهجوم الأحواز في إيران»، مع أربعة آخرين في العراق.

وقال الحرس في بيان له، إنّ الرجل الذي تم التعريف عنه باسم «أبوزاهي»، وبأنه «قائد تنظيم داعش في محافظة ديالى العراقية المتاخمة لإيران»، قُتل مع أربعة إرهابيّين آخرين أول من أمس، خلال عمليّة استطلاع نفّذتها ما أسماهم البيان بـ«قوى المقاومة»، وهذا المصطلح يُشير عادةً إلى المجموعات المسلحة المدعومة من إيران في العراق وسورية التي تلقّت تدريباً من الحرس الثوري.

وكان 24 شخصاً قتلوا في 22 سبتمبر الماضي في الهجوم الذي نفذه مسلحون أطلقوا النار خلال عرض عسكري بمدينة الأحواز بجنوب غرب إيران.

وكانت السلطات الإيرانية قد أعلنت أخيراً القبض على أحد أفراد جيشها، بالإضافة إلى استدعاء 11 شخصاً كلهم من الجيش، على ذمة قضية الهجوم الذي تبنته جهتان؛ هما «منظمة المقاومة الوطنية الأحوازية»، المعارضة للنظام الإيراني، كما أعلن تنظيم «داعش» تبنيه الهجوم، لكن لم يقدم أي منهما دليلاً على مسؤوليتهما عنه.

 

طباعة