غريفيث يبحث في مصر تطوّرات الأزمة اليمنية

    وصل المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بشأن اليمن، مارتن غريفيث، إلى مصر، مساء أول من أمس، قادماً من الأردن، لبحث آخر التطوّرات على الساحة اليمنية في ضوء جهود التوصل إلى حل سياسي للأزمة.

    وقالت مصادر مطلعة إن المبعوث الأممى سيلتقي خلال زيارته لمصر والتي تستمر أياماً عدة، مع عدد من كبار المسؤولين والشخصيات في مصر وجامعة الدول العربية وبعض الشخصيات اليمنية المقيمة في مصر لاستعراض آخر التطورات على ضوء ما تم التوصل إليه من موافقة ممثلي أطراف النزاع على خطة مفصلة لإتمام أول عملية تبادل رسمية واسعة النطاق للأسرى والمحتجزين.

    وفي وقت سابق، وصف المبعوث الأممي الاتفاق على تبادل الأسرى والمحتجزين بأنه «خطوة تُعد الأولى نحو الوفاء بالتزامات الأطراف بالإفراج المرحلي عن جميع الأسرى والمحتجزين، وفقاً لاتفاقية استوكهولم».

    وكانت الحكومة اليمنية وميليشيات الحوثي اتفقتا في 13 ديسمبر 2018 على حل الوضع المتأزم في محافظة الحديدة، مع الاتفاق على تبادل نحو 16 ألف أسير ومعتقل، إلى جانب تسهيل مرور المساعدات الإنسانية والإغاثية.

    طباعة